لماذا وإلى أين ؟

بايتاس: حكومة أخنوش ستكون فارقة في تاريخ المغرب


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة والوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، مصطفى بايتاس، إن الحكومة ليست فوق الصحافيين أو المواطنين أو أي أحد آخر، بالعكس الصحفيين شركاء لهذه الحكومة .

وأضاف بايتاس خلال الندوة الصحافية التي أعقبت المجلس الحكومي، اليوم الخميس 25 نونبر الجاري، أن الصحافيون يؤدون مهاما نبيلة بالصعوبات والتحديات والإكراهات التي نحن واعون بها والتي ربما سنخصص لها مجالات لننقاشها ونتحاور بشأنها.

وشدد بايتاس على أن “الحكومة ستكون حكومة فارقة في تاريخ المغرب، لأنها تمتلك كل مقومات النجاح والأمور بخواتمها”، مبرزا أن”الحكومة جاءت في قطيعة سياسية مع المرحلة السابقة ولم تأتي في إطار الاستمرارية، وذلك مقابل حجم التطلعات والانتظارات التي يريدها المغاربة”.

وبخصوص الاحتجاجات التي صاحبت اعتماد تسقيف سن مباريات التعليم قال بايتاس “الاحتجاج حق مكفول، لكوننا في بلد الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات ولدينا دستور متقدم وبها مؤسستين كبيرتين تراقبان حقوق الإنسان، إلا أنه لا يمكن إيقاف قرار ما بمجرد احتجاج مواطنين لم يعجبهم القرار”.

    ابراهيم
    25/11/2021
    18:17
    التعليق :

    كذب على راسو حتى تاق حكومة الكذابة

    5
    1
    عبدالغني الوزاني
    25/11/2021
    18:32
    التعليق :

    باينا فارقة،
    التهاب الأسعار،
    الاستمرار في التوظيف بالتعاقد المشؤوم،
    نهج سياسة واضحة في إقصاء أبناء الشعب من اجتياز المباراة والضرب في مبدأ تكافؤ الفرص بين المترشحين ،
    ………..
    الله ياخذ فيكم الحق.

    8
    1
    ابو زيد
    25/11/2021
    21:39
    التعليق :

    فارقة !!!
    فارقة في القرارات الانفرادية….
    فارقة في توجهها الذي يعارض كل ما هو مطلب الجماهير….
    فارقة في لفة التواصل عند من هم ولوا لخدمة الناس!!
    مفرقة ربما!!!

    1
    0
    مريمرين
    25/11/2021
    23:31
    التعليق :

    فعلا هي حكومة فارقة ، ولم يجد الزمان ولن يجود بمثلها .
    فوزير “الأغلبية” أبان عن كعبه في التمييز بين المواطنين و في اتخاذ قرارات فجائية دون أدنى تبصر للعواقب . أما “أنا منصلاحش نكون وزير” , فسرعان ما اكتشف أنه “وزير و نص” ، و أنكر وعوده ، و راكم بين الوزارة و رآسة الجماعة ، وقبل بالعمل تحت إمرة من كان مطالبا بإرجاع خمسة عشر مليارا ..
    أما صاحب “رسالة الحوافز” فقد أبان عن جهله بدواليب قطاع التعليم ؛ و عوض البحث و التقصي عن مسببات الفشل و ترتيب الجزاءات ؛ أغمض عينيه ، وخرج علينا بقرار لا صلة له بالدستور و بالوظيفة العمومية …
    و على إثر هذا و ذاك ، خرج المواطنون إلى الشارع غاضبين منددين و من جميع شرائح المجتمع المغربي .
    هي فعلا حكومة فارقة ، لأنها أغضبت المواطنين في أقل من ثلاثة أشهر .

    2
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد