لماذا وإلى أين ؟

الوزارة تُلزم “أستاذ مريرت” بعدم التنازل بعد تعرضه للتشرميل (صور)

أبلغ مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال ـ خنيفرة، الأستاذ الذي تعرض للتشرميل بمريرت، من طرف تلميذ، بعدم إمكانية التنازل في القضية انسجاما مع التوجيهات الوزارية في هذا الاطار.

وجاء هذا القرار بعد الزيارة التي قام بها مدير الأكاديمية، رفقة المدير الإقليمي بخنيفرة وبعض الأطر الإدارية والتربوية بالمؤسسة، لبيت الأستاذ المعتدى عليه يومه الأربعاء 11 يوليوز للاطمئنان عليه، ومؤازرته بشأن هذا الاعتداء الذي تنصبت فيه الأكاديمية طرفا مدنيا.

وعللت الأكاديمية قرارها بكونه يهدف “إلى حماية نساء ورجال التعليم من كل الاعتداءات التي قد تطالهم ارتباطا بممارستهم لمهامهم”، مشيرة إلى أنها “تعلن رفضها المطلق لكل أشكال العنف الذي قد يطال نساء ورجال التعليم بالوسط المدرسي”، مؤكدة “حرصها على التصدي لهذه الظواهر الشاذة والمعزولة بالحزم والصرامة اللازمتين، انسجاما مع التوجيهات الوزارية في الموضوع”، وفقا لما جاء في بلاغ لها.

وكان تلميذ يدرس بالثانوية التأهيلية “أم الربيع” بمدينة مريرت، قد أقدم على تنفيذ اعتداء شنيع في حق أستاذه، حيث وجه له ضربات خطيرة على مستوى الوجه، بسبب منعه من الغش في امتحان مادة الفلسفة.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، “فإن الأستاذ كان جالسا في إحدى المقاهي بالمدينة، ليتفاجأ بالتلميذ وهو يحمل كأسا زجاجيا مكسرا، قبل أن يوجه له ضربات على مستوى وجهه، فتسبب له في جروح خطيرة شوهت معالم وجهه”.

    عصمان
    13/07/2018
    15:23
    التعليق :

    نحن ضد العنف سواء كان ضد الأساتذة او ضد التلاميذ ولكن راه الغش موجود وبكثرة ولا يُعقل أن تترك معارفك او أبناء معارفك يغشون والأخرين لا تسمح لهم ! وظاهرة الغش لا يُمكن القضاء عليها بوضع الكاميرات في الأقسام ومعاقبة كل من يتجاوز حدّه سواء من التلاميذ او الأساتذة.. وعاود راه حتى الأساتذة كيتعدّاو شي مرات, كيزيدو السوايع للتلاميذ ومكيقريوش التلاميذ ديالهم مزيان باش إمشيو عن الأستاذ إزيدو السوايع حتى هما !! مع العلم أن أباء التلاميذ فقراء فلماذا هذا الإبتزاز من طرف الأساتذة ؟ لماذا لا يُعاقَبون الأساتذة على هذه الأفعال المُضِرّة بالتعليم وبالتلاميذ وبجيوب الآباء

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد