لماذا وإلى أين ؟

أم تحتضن ابنها منذ 4800 عام في تايوان

رويترز

أفادت “رويترز” نقلا عن علماء آثار في تايوان، الثلاثاء 27 أبريل، بعثورهم على مستحاثات بشرية لسيدة وابنها، تعود إلى العصر الحجري الحديث.

وتعد المستحاثات المكتشفة أقدم أثر للوجود البشري بتايوان الوسطى، قبل 4800 عاما، ذلك أن أغلب المستحاثات البشرية التي تم العثور عليها في المنطقة تعود إلى العصر الحديدي.

وتتيح المستحاثات المكتشفة معلومات عن نمط عيش الإنسان في العصر الحجري الحديث بالتايوان، لاسيما أن العلماء وجدوا إلى جانبها عددا من قطع الخزف.

ويصل طول الأم إلى 160 سم فيما لا يتعدى طول الطفل الذي ظل عالقا بذراعيها 50 سنتمترا.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد