لماذا وإلى أين ؟

الشرقاوي: الاتحاد الاشتراكي أصبح خادما لا سيدا


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213
قال المحلل السياسي، عمر الشرقاوي، إن التعديل الحكومي الأخير أظهر أننا لسنا امام يسار بل يسارات، وأننا أمام تقديرات مختلفة للوضع السياسي الضمني فيها اكثر من العلني، معتبرا أن “أكبر الخاسيرين في التعديل الحكومي هو اليسار الذي أصبح بعدما كان صانع للسياسة والأحداث أصبح يتبع الأحداث بشكل بشع وأصبح خادما لا سيدا”.
وأكد الشرقاوي، أن نتائج التعديل الحكومي أظهرت أن الإتحاد الإشتراكي يعيش في نوع من التيه السياسي، إذ كيف لحزب بهذا  التاريخ وهذه الذاكرة أن يقبل بالتمثيل بالحكومة بوزارة وحيدة من أصل 23 فليس هناك تبرير مقنع لهذا الواقع”، مشيرا إلى أن التقدم والإشتراكية رغم المشاكل التي يعيشها إلا أنه إتخذ قرارا لكي لا يسقط في هذه الاوضاع المحرجة التي وقع فيها الإتحاد”.
وأردف المحلل السياسي، أنه  “ليس هناك تبرير يقنع بأنه من مصلحة الإتحاد والبلد أن يشارك بحقيبة وحيدة لم يعد لها وزن رمزي وبرتكولي، لكن على مستوى التأثير والإستراتيجي أصبحت وزراة العدل عادية بعد فصل النيابة العامة وشؤون القضاة وعدد من الإختصاصات عنها والتي كانت تعطي لهذه الوزارة حضور في المشهد السياسي”.
وضرب الشرقاوي، المثال بالحظة التي دبر فيها محمد بوزوبع وعبد اواحد الراضي وزارة العدل حيث كانت إختصاصاتها مملؤة أما اليوم فقد أصبحت وزارة عادية لم تعد كما كانت في الماضي.
    Belbachir
    11/10/2019
    19:12
    التعليق :

    La force de L’USFP doit la rechercher auprès du PEUPLE ( 20 sièges ne donneraient qu’un ministre et
    : encore!).Les élus USFP étaient ,pour nombre d’entre eux,les plus mauvais du Monde…..AL AAJRAFA : comportement d’un affamé devant un repas copieux et de l’imbécillité en plus. Merci

    2
    0
    لحسن عبدي
    12/10/2019
    19:06
    التعليق :

    فعلا كحزب وطني عتيق ، لكن تدرج اختراق المخزنوراء النذالة التي ألمت بالأحزاب عامة وباليسير خاصة ، التحاد الاشتراكي بقيادة أمين عام في نادي خدام الدولة ، لم يعد له اي اختيار ولبَّسونا حقيبة مساندة السياسات التي تنهجها الدولة لا يختلف عن حزب البام القابع في شط المعارضة بدون كلمة معارضة انهم يرتعون في الرهم الضريبي الغربي

    1
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد