لماذا وإلى أين ؟

مهاجر مغربي حاول سرقة طائرة إسبانية للعودة بها للمغرب

بدأت المحكمة الابتدائية بمدينة كريتاي، في الضاحية الجنوبية الشرقية لباريس، جلسات محاكمة قاصر مغربي، بعد محاولته “سرقة” طائرة تابعة لشرطة الطيران الاسبانية، والسفر  بها الى المغرب.
ووفقا لوسائل إعلام فرنسية، فإن تفاصيل الواقعة ترجع الى يونيو الماضي، عندما تمكن المراهق البالغ من العمر 16 سنة، والذي يحمل وثائق إقامة، من اقتحام قمرة القيادة لطائرة من نوع ايرباص ” أ 321″ ، التابعة للشركة الاسبانية للطيران.
وأضاف المصدر أنه بعد دخول الطائرة التي كانت متوقفة على مدرج مطار اورلي، حاول الشاب تشغيلها، وحاول لمس مجموعة من الأزرار، قبل اكتشافه وإبلاغ الشرطة التي قامت باعتقاله.
وكشف المصدر أن المراهق اثناء التحقيق معه من طرف الشرطة الفرنسية صرح انه  كان يريد العودة الى منزل عائلته في المغرب.
ونقلا عن وسائل إعلام فرنسية، قال محامي القاصر المغربي، إن “فكرته كانت ان ياخذ الطائرة، ومن غير المعقول قيادة الطائرة بدون الحد الادنى من المعرفة، وهو مثل محاولة سرقة بناية منزل هل هذا ممكن التحقيق”، مستنكرا الإجراأت القانونية ضد القاصر المغربي الذي يوجد رهن الاعتقال الاحتياطي منذ توقيفه، بسبب ما قال انها تهم مستحيلة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد