لماذا وإلى أين ؟

مديرية الأمن تخرج عن صمتها بخصوص فيديو تعرض تلميذة لنزع سروالها بالقوة

خرجت المديرية العامة للأمن الوطني عن صمتها بخصوص شريط فيديو تم تداوله على شبكات التواصل الاجتماعي، يظهر أحد الأشخاص وهو ينزع سروال تلميذة وصديقه يصورها.

وأكدت المديرية المذكورة في بلاغ لها أن مصالحها المختصة تباشر مجموعة من الأبحاث والتحريات الدقيقة بهدف تحديد هوية الشخص الذي ظهر في شريط فيديو منشور على شبكة الأنترنت، وهو بصدد تعريض فتاة لمحاولة اعتداء جنسي، فضلا عن الكشف عن مكان وتوقيت ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وأوضح البلاغ نفسه أن مصالح المديرية العامة للأمن الوطني كانت قد رصدت شريط فيديو منشور على شبكة الأنترنت، مدته 55 ثانية، يظهر فيه شخص في العشرينات من عمره وهو بصدد محاولة نزع ملابس فتاة تحت الإكراه، بينما يقوم شخص ثالث بتوثيق تلك الأفعال الإجرامية باستعمال كاميرا رقمية.

وأثار الفيديو المشار إليه موجة سخط وغضب عارمة بمواقع التواصل الاجتماعي، ومطالبات بتطبيق القانون على الجناة.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x