لماذا وإلى أين ؟

روسيا توجه صفعة للفلاحة المغربية بسب حشرة

وجهت روسيا صفعة للمنتجي الطماطم بالمغرب، إذ علقت 12 شحنة مهمة من الطماطم المغربية في ميناء سان بطرسبرغ الروسي، بعد اكتشاف سلطات الأمن الصحي هناك حشرة سعفة الطماطم المضرة، والمسماة “حشرة التوتا ابسلوتا”.
وحسب ما نقلته صحف روسية فإنه هذه ليست المرة الأولى التي تتسبب فيها هذه الحشرة في إيقاف الطماطم الوافدة من المملكة في هذا الميناء، مشيرة إلى أن حجم الشحنات التي أرجحتها روسيا إلى المغرب، بلغ حوالي 211 طنا من الطماطم التي صدرها لها في 2019
وتعتبر حشرة “التوتا ابسلوتا” واحدة من أكثر الحشرات الضارة التي تدمر نبتة الطماطم تحديداً، وتعتبر أمريكا الجنوبية موطنها الأصلي، من حيث انتقلت إلى مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط.
وتؤثر سعفة الطماطم على أوراق الشجر، كما تصيب الطماطم، إذ يمكن أن تدمر ما بين 35 إلى 100 في المائة من المحصول، وتنتشر كثيراً في أمريكا الجنوبية وأوروبا وبعض الدول المتوسطية.
ولجأت سلطات الميناء الروسي خلال إجرائها إلى عملية المراقبة الصحية والدراسات المختبرية لفحص بعض العينات، وتبين لها إثر ذلك وجود يرقات حية من سعفة الطماطم، لتقرر حجزها في الميناء ومنع دخولها.
وقررت السلطات المعنية بمراقبة المنتجات المستوردة بميناء سانت بطرسبرغ عدم إرجاع البضائع إلى إفريقيا، مع موافقة أصحابها على تطهير الطماطم المعنية بالحشرة من اليرقات عن طريق التبخير
    لحسن عبدي
    19/01/2020
    12:27
    التعليق :

    مواقع صحفية الكترونية ذكرت :
    بسبب احتوائها على حشرة ضارة.. روسيا تعيد للمغرب 211 طنا من الطماطم المصدرة في 2019
    هل القول عدم إرجاع لطمأنة المستهلك المغربي عدم الانزعاج من اغراق السوق المغربية بطماطم المحتوية على الحشرة الضارة ؟

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد