لماذا وإلى أين ؟

الإتحاد البلجيكي ينفي مساندته لملف المغرب..فهل يكذب لقجع على المغاربة؟

أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، عبر بلاغ رسمي لها، أن الإتحاد البلجيكي لكرة القدم، قد عبر عن دعمه لملف ترشيح المغرب من أجل تنظيم مونديال سنة 2026، غير أن ما كشفت عنه الجامعة المغربية، يخفي وراءه الشيء الكثير، والذي سيعتبر بمثابة مفاجأة لشريحة واسعة من المغاربة.

قناة “مغرب تيفي” البلجيكية، راسلت في هذا الصدد الإتحاد البلجيكي لكرة القدم، من أجل التأكد من هذا المعطى، خاصة بعد اللقاء الذي جمع بين فوزي القجع رئيس الجامعة، ونظيره جيرار ليينارد، وبعد أن قامت هذه الأخيرة بنشر بلاغ رسمي حول “المساندة البلجيكية المزعومة”، غير أن النتيجة كانت صادمة.

فقد نفى الإتحاد البلجيكي لكرة القدم، عبر رسائل إلكترونية (أنظر أسفله)، أن يكون قد أعلن عن دعمه من عدمه للمغرب من أجل احتضان الحدث القاري الهام برسم سنة 2026.

وأمام هذا الموقف الصادم، قررت قناة “مغرب تيفي” مراسلة الإتحاد البلجيكي مرة ثانية وثالثة من أجل التأكد من الموقف البلجيكي، فكانت الصدمة أقوى في الجواب الأخير للناطق الرسمي باسم الإتحاد البلجيكي لكرة القدم والذي تبرأ فيه من بلاغ لقجع، بنبرة لا تخلو من النرفزة والإزعاج (أنظر أسفله).

وفي ظل هذا الوضع غير المسبوق، يُفتح الباب على مصراعيه للتساؤل، حول ما إذا كان مولاي حفيظ العلمي، رئيس لجنة ترشح المغرب لتنظيم مونديال 2026، محاطا بمسؤولين أكفاء قادرين على الترويج للملف المغربي على أكمل وجه بشكل يحقق نتائج إيجابية ويمنح مزيدا من الدفعات القوية لترشيح المملكة؟

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x