لماذا وإلى أين ؟

أحداث شغب في مباراة الرجاء ونهضة بركان ترسل أمنيين للمستعجلات وتخرب شوارع المدينة (صور)

شهدت مباراة الرجاء البيضاوي ونهضة بركان، أحداث شغب خطيرة بدأت قبل المباراة، أرسلت أكثر من شخص إلى المستعجلات، بينهم شخص أصيب بنزيف دماغي في حالة خطرة.

وعلمت “آشكاين” من مصدر مسؤول أن حجرة طائشة من محسوبين على الفريق البيضاوي أصابت شخصا في رأسه، وهو ما استدعى نقله على وجه السرعة إلى المستشفى الجامعي بعد تعرضه لنزيف دماغي.

وأسفر الشغب الذي تسبب فيه محسوبون على جمهور الرجاء البيضاوي عن وقوع 6 مصابين، 3 من كلا الجانبين (جمهور بركان).

IMG-20200119-WA0030

كما لم يسلم عناصر الأمن من حالة الفوضى التي عمت أكثر من منطقة في بركان، حيث تلقى 3 منهم الإسعافات الأولية أثناء محاولاتهم تأمين المحلات التجارية والمواطنين من بطش عدد من الذين تنقلوا إلى المدينة لمتابغة المباراة التي انتتهب بالتعادل بهدفين لمثلهما، حيث عاثوا تخريبا وسرقة وعنفا في حق من يجدونه في طريقهم.

وعند انتهاء المباراة استدعى الأمر إخراج الجمهور على دفعات تفاديا لحدوث أعمال شغب. وقد شهد محيط الملعب استنفارا ليس فقط في صفوف الأمن، بل حتى لدى أصحاب المحلات التجارية، حيث اغلقوا الأبواب هربا وفزعا من الذين ألفوا إثارة الشغب.

received_2702402486516288

وقد تركت وقائع ما جرى انطباعا سيئا لدى ساكنة وجمهور النهضة البركانية، على اعتبار سلمية أنصارها عند تنقلهم إلى الدرا البيضاء، ناهيك عن اشتهارهم بحسن استقبال الجماهير التي تحل بالمدينة.

وجدير بالذكر أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح ولاية أمن طنجة، على هامش مباراة كرة القدم التي جمعت مساء الأربعاء الماضي (15 يناير)، بين فريقي اتحاد طنجة والرجاء البيضاوي، عن توقيف ثلاثة عشر شخصا، من بينهم ثلاثة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في أعمال الشغب الرياضي وحيازة أسلحة بيضاء والسكر العلني البين والتراشق بالحجارة المقرون بإلحاق خسائر مادية بممتلكات خاصة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد