لماذا وإلى أين ؟

معتقلو جرادة يعودون للاعتصام

دخل عدد من معتقلي حراك جرادة، الذين تم الإفراج عنهم في وقت سابق، في إعتصام مفتوح للمطالبة بتوفير مناصب الشغل.

ووفقا لمصدر حقوقي، قال إن معتقلي حراك جرادة، دخلوا في إعتصام أمام المحطة الحرارية الخاصة بإنتاج الكهرباء، للمطالبة بإرجاعهم لمناصب التي تم تسريحهم منها بسبب إعتقالتهم على خلفية الأحداث التي شهدتها جرادة يوم ما يسمى بـ”الأربعاء الأسود”.

واضاف المصدر، في تصريح لـ”آشكاين”، أن المعتقلين شرعوا في الإعتصام منذ ما يقارب 54 أيام، وينتظورن من إدارة المحطة الحرارية أن تفتح معهم باب الحوار للتمهيد لإعادتهم إلى مناصبهم، إلا انها لم تستجب لتتركهم عرضة للقساوة المناخ خاصة مع التساقطات الثلجية والمطرية التي تعرفها جرادة.

وأشار المتحدث إلى أن حالة الإحتقان بدأت تعود لجرادة، بحيث أن اعتصام معتقلي حراك جرادة يقابله إعتصام لعمال المحطة الحرارية التي تم إغلاقها، وهو ما ينذر بعودة الإحتجاجات خاصة مع إستمرار معدل البطالة في صفوف شباب المدينة، في الإرتفاع.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد