لماذا وإلى أين ؟

“تحايلات” لتملُّك أراض سلالية تورط المحافظة العقارية في إقليم طاطا

نبهت مصادر مسؤولة من الطريقة التي يتم بها التعامل مع عقارات تابعة للجماعات السلالية في إقليم طاطا، حيث كشفت وجود ما تعتبره تحايلات تضع مصالح المحافظة العقارية في وضع مشبوه مادامت عاجزة عن التحرك أمام تعرضات أصحابها هذه الأراضي التي قالوا إنها تُسلب منهم بالتدريج.

وطفا إلى السطح وضع الأراضي السلالية بعد تعليق إعلان (تتوفر آشكاين على نسخة منه) عن تحديد الملك المسمى ببودراس مطلب التحفيظ رقم 56/3988 وتاريخ إيداعه 08/02/2007 بمصالح المحافظة بكلميم، هذه المرة عن طريق سبورة الإعلانات بجماعة تمنارت عوض مكان العقار المراد تحديده.

وحسب إفادات مصدر موثوق، يعترض ذوو الحقوق والخواص والجماعة السلالية بفم الحصن على العقار “ملك بودراس” الجماعي، والواقع تحت النفوذ الترابي لجماعة فم الحصن وليس دوار ايكواز جماعة تمنارت، معتبرا أن الأمر يفضح وجود تحايل وتزوير مع الإبقاء على الحدود والإحداثيات الواقعة بدوار ايمي اوكادير والتي يشملها التحديد الإداري DA464.

وذكر مصدرنا أنه سبق للجماعة السلالية لفم الحصن أن ربحت دعاوى الاستحقاق ابتدائيا واستئنافيا، ضد (ع. م) الذي يقول مصدرنا إنه يحاول تحديد الملك منذ سنة 2007 إلا أن يقظة ذوي الحقوق حالت دون تمرير ذلك.

ويتساءل فاعلون جمعويون وحقوقيون عن مدى قدرة المحافظة العقارية على التدخل لكي لا تجد نفسها في موضع المتواطئ. كما ينتظرون تدخل مصالح وزارة الداخلية لإنهاء هذه المحاولات التي تثير استياء ذوو الحقوق لحماية الملك الجماعي من التحايل والترمي.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد