لماذا وإلى أين ؟

العثماني: “المتعاقدون” في وضعية مستقرة وعجز الميزانية عادي


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

آشكاين/محمد دنيا

وصف رئيس الحكومة؛ سعد الدين العثماني، الوضعية المهنية للأساتذة أطر الأكاديميات أو ما يعرف بـ”الأساتذة المتعاقدين”، بـ”المستقرة”، قائلا إن “الأساتذة أطر الأكاديميات موظفون لدى الأكاديمية؛ في استقرار مهني”.

وأوضح العثماني؛ في حوار له على القناة الأمازيغية، أن “الأكاديميات الجهوية مؤسسات عمومية؛ شأنها شأن المجمع الشريف للفوسفاط، الذي يشغل عددا هاما من الموظفين”، داعيا الأساتذة أطر الأكاديميات إلى “عدم الخوف من المستقبل، لأن وضعيتهم مستقرة”.

وأكد رئيس الحكومة، أن “التوظيف الجهوي جاء كحل بعد رفض الأساتذة؛ التوظيف في المناطق النائية والمدن البعيدة، لذلك فالوزارة تقوم بمباريات التوظيف على مستوى الإقليم، كآلية للعدالة المجالية”، مشيرا إلى أن “الإشكال ذاته على مستوى قطاع الصحة، حيث يرفض الجميع التوظيف في المناطق النائية”.

من جهة أخرى، اعتبر المتحدث؛ أن “عجز الميزانية في المغرب أمر عادي ولا يشكل مشكلا”، لافتا إلى أن “السؤال يجب أن يُطرح حول مآل الأموال التي نُقرضها من الخارج، وليس نسب عجز الميزانية، لأن تلك الأموال ننجز بها المشاريع والإستثمارات، ولا نسرقها”.

واسترسل رئيس الحكومة، قائلا “إن خبر العجز الكبير في الميزانية؛ غير صحيح تماما”، مضيفا أنه “بناء على المعايير الدولية؛ فإن المديونية في المغرب عادية، خصوصا أن مديونية الحكومة أو الخزينة؛ إذا أضفنا إليها مديونية المؤسسات العمومية، فإننا سنحصل على ٪ 82، في حين أن فرنسا تجاوزت الآن ٪ 100، أما الدول الكبرى الأخرى فقد تجاوزت ٪ 140”.

وخلص العثماني، إلى أن “المغرب لا يعاني من عجز كبير في المديونية، تم أنه يجب أن نتساءل حول مصير الأموال التي نقرضها من الخارج، هل نسرقها أم ننجز بها المشاريع؟”، مشددا على أن “هذه الأموال لا نؤدي بها نفقات الموظفين؛ بل ننجز بها المشاريع والإستثمارات، ومن بينها قطار فائق السرعة بين طنجة والبيضاء”، مشيرا إلى أن “عجز الميزانية المتوقع هو ما بين ٪ 3.5 و٪ 3.7، وهو أمر عادي لا إشكال في ذلك”، وفق المتحدث.

    حي على النضال
    14/02/2020
    23:19
    التعليق :

    كفى من التضليل والتزييف،
    التعاقد رمز للهشاشة وتكريس للعبودية،
    التعاقد قضية شعب بأكمله ولا يقتصر على الأساتذة فقط ،
    لأن الجيل القادم هو من سيعاني الويلات،
    بعد أن يَدرُس أكثر من 15 سنة،
    وعند الخروج للبحث عن العمل لن يجد إلا العمل بالتعاقد،
    هذا في حال ما إذا وجد عملا من الأصل.

    6
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد