لماذا وإلى أين ؟

أب يدهس ابنه ويرديه قتيلا ضواحي أكادير

أقدم رجل بجماعة آيت اعميرة بإقليم شتوكة آيت باها، يوم الأحد 23 فبراير الجاري، على دهس ابنه بواسطة سيارته عن طريق الخطأ، أدت إلى وفاته في الحين.

ووفق المعطيات؛ التي توصلت بها “آشكاين”، فإن الأب؛ الذي كان على متن سيارته الخاصة أمام منزله بدوار باخير، لم ينتبه لوجود ابنه البالغ من العمر سنتين؛ خلفه، ليقوم بدهسه بطريقة وصفت بـ”المروعة”، ما أدى إلى وفاته على الفور بمكان الحادثة.

تبعا لذلك، حَلَّ رجال الوقاية المدنية ومصالح الدرك الملكي بخميس أيت اعميرة؛ بعين المكان، التي أقدمت على تحرير محضر في الواقعة، قبل أن يتم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ببيوكرى.

    Sara
    24/02/2020
    17:11
    التعليق :

    الله يرحمه فهوفي جنات الخلدويصبرأهله ويرزقهم الصبر والسلوان
    إنالله وإنا إليه راجعون

    6
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد