لماذا وإلى أين ؟

نيمار يفر من الحجر الصحي خوفا من “كورونا”

غادر البرازيلي نيمار دا سيلفا، مهاجم باريس سان جيرمان، العاصمة الفرنسية إلى بلاده وذلك خوفا من الإصابة بفيروس كورونا.

وذكرت صحيفة “لوباريزيان” الفرنسية، يوم الأربعاء أن نيمار وزميله تياغو سيلفا غادرا باريس إلى البرازيل للتواجد مع عائلاتهم.

ووفقا لوسائل الإعلام الفرنسية، فضل معظم لاعبي سان جيرمان البقاء في منازلهم بباريس، ومن ضمنهم اللاعبون غير الفرنسيين، بينما لم يعزل نيمار نفسه في منزله، وسافر إلى البرازيل في بداية الأسبوع لقضاء فترة الحجر الصحي مع عائلته، قبل أن يتبعه تياغو سيلفا، يوم الثلاثاء.

وأضافت “لوباريزيان”: لم يكن لدى باريس سان جيرمان السلطة للسماح أو منع لاعبيهم من المغادرة، لكن النادي تأكد من اتباع اللاعبين لجميع التعليمات الوقائية للتعامل مع الفيروس المتفشي.

وكالات

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد