لماذا وإلى أين ؟

أدومة يتهكم على المغاربة بسبب كورونا ويتمنى لهم الموت الجماعي (فيديو)

خرج آدم لحو، المثلي الشهير بأدومة ليتهكم على المحنة التي يعيشها المغاربة جراء جائحة “كوفيد19” المعروفة بكورونا، مما جر عليه وابل من الانتقادات والسخط.

واستهزأ أدومة في شريط فيديو تداوله رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بالتدابير الوقائية للوباء، حيث قال “كاملين خوفانين من هاذ المرض لي اسمو كورونا، من نجيو نشربو الماء نديرو فيه جافيل ومن ندوشو نديرو كاس د جافيل في السطل”.

ونصح أدومة الذي يتشبه بالنساء بسخرية بشرب لاسيد(الماء القاطع) في حالة ما إذا كان المرئ يود أن يحتاط أكثر من المرض، كما دعى عليهم بالهلاك بشكل مستفز قائلا “أنا بغيت لييماكم كاملين القطيعة والقتيلة والموت”.

واعتبر عدد كبير من رواد منصات التواصل الاجتماعي أن ما فعله أدومة “يضر بالأمن العام للبلاد ، وفيه استهتار بالواجب الوطني ودعم للفوضى والفشل لمشروع المغرب في مواجهة هذا الفيروس”.

وطالب أحدهم على حسابه بـ “الفايسبوك” بمتابعة أدومة قضائيا” قائلا “أنا كباقي المواطنين المغاربة أطلب متابعته قضائيا كي لا يصبح كل من هب ودب يعبث بمشاعرنا”

.

    الكاشف
    25/03/2020
    14:13
    التعليق :

    نعم يجب متابعة هذا الشخص كأيها من خالف القانون مثله مثل أبو النعيم و الراقي الطنجاوي بل و أشد عقوبة منهم بحيث أنه يدعو للمغاربة بالقتل والموت وهذا يوازي تهمة الدعوة للإبادة

    14
    0
      محمد
      25/03/2020
      19:25
      التعليق :

      الهما لا تواخذنا في ما فعله السفهاء منا

      2
      0
    ريفي مغريبي
    25/03/2020
    14:27
    التعليق :

    الله اعطيك انشاء الله مرض اكثر من كرونا، اما المغاربة والمسلمون جميعا لهم الله، اما انت فليس لك احد،

    8
    0
    مواطن
    25/03/2020
    14:33
    التعليق :

    السلام عليكم
    ممكن نعرف اين يسكن هذا الوحش حتى اتمكن من معرفة عنوانه و تقديم شكاية ضده .
    حتى و لو كان في الاتحاد الاوروبي انا بامكاني تسجيل ضده دعوى و متابعته
    التسجيل موجود
    و السلام عليكم

    11
    0
    حميد
    25/03/2020
    15:16
    التعليق :

    لا نسمح بكل من يسيء إلى المغاربة، على السلطة تعتقل هذه الجرثومة.

    7
    0
    abdou makboul
    25/03/2020
    15:40
    التعليق :

    باختصار للي فيه يكفيه ياك كيطيح عل وجهو ماذا تنتظر من ز……..وشكرا

    4
    1
    يونس العمراني
    25/03/2020
    15:40
    التعليق :

    سلام كمواطن اتقاسم المحنة والخوف والرعب مع اخواني المغاربة الأحرار من هذا الوباء القتل

    من هذا المنبار الإعلامي المحترم التمس إلى النيابة العامة المحترمة بالإلقاء القبض فوراً على هذا الشخص حتى يكون عبرتاً لأعداء الإنسانية

    3
    0
    Lasseri
    25/03/2020
    16:01
    التعليق :

    Yakh tfou c’est vraiment dégueulasse espèce de 7mar. Mais c’est la faute de achkayen.com qui , des fois, il publie n’mporte quoi je suis vraiment dessus

    3
    0
      Majid
      25/03/2020
      18:45
      التعليق :

      Si tu es dessus, tu n’as qu’à t’occuper de lui.

      0
      0
    محماد
    25/03/2020
    16:11
    التعليق :

    إخ تفووو

    0
    0
    zoubida
    25/03/2020
    18:08
    التعليق :

    pourquoi VOUS, vous avez rediffusé cette vidéo? vous sympathisez avec lui sous couvert de le dénoncer. Jeu d’hypocrite

    1
    0
    Houssine
    25/03/2020
    19:00
    التعليق :

    لماذا لا تتدخليوجد النيابة العامة و تعتقل هذا الجرثومة الذي يستغل هذه الظرفية للبوز و الضحك علينا؟ لماذا تعتقل من يضع لايك للاعمال الارهابية؟ أليس هذا اكبر ارهاب في حقنا نحن المغاربة؟ ارجو من النيابة العامة ان تاخذ حقي من هذه الحثالة التي تمنت الموت لي و لعائلتي

    0
    0
    ملاحظ
    25/03/2020
    20:04
    التعليق :

    الاعلام أحيانا يعطي قيمة لمن لا قيمة له ليطفو كاسفنجة على السطح

    0
    0
    Yassir
    25/03/2020
    20:47
    التعليق :

    Moi franchement le jour que je le croise sur la tête de ma mère je vais pas dir ce que je vais lui fair

    0
    0
    hassan hinni
    25/03/2020
    22:41
    التعليق :

    للأسف ،اللوم ليس على هذا المخلوق،ولكن على من ساهم في شهرته،مثل الصحافي الذي استدعاه لبرنامجه،والذين يتابعون فيديوهاته في يوتيوب.هو ليس ذكرا وليس انثى،وقد كشف عن وجهه الان،إنه لاشيء،فلا داعي للالتفات إليه.

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد