لماذا وإلى أين ؟

هكذا جرت صلاة الجنازة على ضحية كورونا بمكناس (صور)

 آشكاين/محمد دنيا

 

أقيمت أمس الأربعاء 25 مارس الجاري، أول صلاة جنازة على شخص توفي بسبب فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) بمكناس، وذلك وسط حضور أمني ومراقبة طبية بمقبرة الزيتون بمدينة مكناس.

 

ووفق المعطيات التي توصلت بها “آشكاين”، فقد أدى عدد قليل جدا من المصلين صلاة الجنازة على مواطن أصيب بفيروس كورونا القاتل، كان يشتغل قيد حياته موظفا بالوكالة المستقلة للماء والكهرباء بمكناس، وقد إلتزم المصلون بالتعليمات المقدمة من طرف الوزارة الوصية، باحترام “مسافة الأمان” بينهم.

 

المعطيات ذاتها، أكدت أن الهالك كان يبلغ قيد حياته 65 سنة، وكان ضمن وفد يضم أزيد من خمسين شخصا، سافروا إلى دولة مصر بهدف السياحة، وقد جرى تأكيد إصابة 15 شخصا منهم بفيروس كورونا المستجد بعد (كوفيد19) عودتهم للمغرب.

 

يأتي ذلك، بعد أن جرى تسجيل 225 حالة مؤكدة للإصابة بفيروس كورونا المستجد بالمغرب، إلى غاية مساء اليوم الأربعاء 25 مارس الجاري، كان نصيب جهة فاس مكناس نصيب 50 حالة مؤكدة، كثاني جهة من حيث التوزيع الجغرافي للحالات المؤكد إصابتها بفيروس كورونا المستجد في المغرب.

    أحمد
    26/03/2020
    23:54
    التعليق :

    اقترح أن إجراء صلاة الجنازة على الجميع بعد القضاء على هذه الجايحة.
    فهذا الأمر سيخفف على الناس.

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد