لماذا وإلى أين ؟

بوريطة: المغرب ينوه بثقة الاتحاد الأوروبي ويقدر عاليا التفاتته التضامنية

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، أن المغرب “ينوه بثقة” الاتحاد الأوروبي من خلال دعمه الفوري بقيمة 150 مليون أورو للصندوق الخاص لتدبير جائحة كوفيد-19، الذي تم إحداثه بمبادرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتم الإعلان عن هذا الدعم في بلاغ مشترك نشر اليوم الجمعة عقب اتصال هاتفي أجراه السيد بوريطة مع المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع، أوليفر فاريلي.

وأبرز السيد بوريطة أن “المغرب ينوه بثقة الاتحاد الأوروبي ويقدر عاليا هذه الالتفاتة التضامنية”.

يشار إلى أن المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع أعلن في البلاغ المشترك أن “الاتحاد سيدعم ميزانية المغرب من خلال إعادة تخصيص ل150 مليون أورو، بشكل فوري، موجهة بشكل خاص لتلبية حاجيات الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد الذي تم إحداثه بمبادرة من صاحب الجلالة الملك محمد السادس”.

وإضافة إلى ذلك، ستعمل المفوضية على إعادة تخصيص 300 مليون أورو من الاعتمادات المالية المخصصة للمغرب لمواجهة الجائحة عبر تسريع تعبئتها للاستجابة للحاجيات المالية الاستثنائية للمملكة.

وأورد البلاغ المشترك أن الاتحاد الأوروبي مستعد لمواكبة المغرب في جهوده الصحية والاقتصادية والاجتماعية عبر العديد من الإجراءات، و”أعرب المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار عن ارتياحه للتدابير القوية والضرورية التي اعتمدتها المملكة المغربية على وجه السرعة لمواجهة انتشار هذا الفيروس وتداعياته”.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد