لماذا وإلى أين ؟

أكادير.. شهر حبسا لمتهم بالاعتداء على قائد

علمت “آشكاين”، أن المحكمة الإبتدائية بمدينة أكادير، أدانت مواطنا متهما بالإعتداء على قائد وسط مقاطعة حضرية، عن طريق السب والشتم بشهر حبسا نافذا.

ووفق المعطيات التي توصل بها الموقع، فإن المتهم؛ الذي يقطن بحي سيدي يوسف وسط مدينة أكادير، ولج المقاطعة الحضرية الثانية من أجل الحصول على ورقة التنقل الإستشنائية، قبل أن يقع سوء تفاهم بينه وبين رجل سلطة برتبة قائد داخل الإدارة المذكورة، وصل حد السب والشتم.

المعطيات ذاتها، أكدت أنه جرى اعتقال المتهم، وجرى وضعه تحت تدابير الحراسة، قبل إحالته على النيابة العامة المختصة، والتي قضت بإذانته بالسجن بعد انتهاء مراحل التحقيق والتقاضي.

    ابو زيد
    24/05/2020
    01:52
    التعليق :

    دائما نلاحظ أن من يفترض فيهم خدمة المواطن و الوطن منزهون عن الخطأ.
    الملك اطال الله عمره يعفوا وانتم تجزون.
    هل ذهب ذاك الشخص لسب و إهانة القائد؟ بمعنى قالك اسيدي شنو عندير اليوم..بالله نسبو القايد؟
    الراجل على حسب الرواية ذهب لاستخراج ورقة التنقل…
    و لنفترض وقع سوء تفاهم هل الوضع يحتاج مزيدا من الضغطٕ؟
    انا لا افهم لماذا يسير المغرب بسرعتين؟
    ملك يعمل و متجند و جهات لا تساير الركب…

    1
    5

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد