لماذا وإلى أين ؟

أم الزفزافي تكشف عما لاحظته على وجه ناصر في أول زيارة له بعد اعتقاله


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

أفادت والدة القائد الميداني لحراك الريف المعتقل ناصر الزفزافي، “أنها لاحظت أثار تعنيف شديد على وجه ابنها عندما زارته لأول مرة في السجن”.

وقالت والدة الزفزافي، خلال كلمة لها عند استضافتها رفقة بعض عائلات المعتقلين اليوم الأربعاء 18 أبريل الجاري، أمام لجنة خاصة ترأستها النائبة البرلمانية في الاتحاد الأروبي “كاتي بيري” بستراسبورغ، (قالت) “إنه بعد حصولها على الإذن بالزيارة الأولى لناصر بعد اعتقاله، قابلها في قاعة الزيارة بالسجن وكدمات خطيرة بادية على خده الأيمين، وعندما سألته عن أسبابها أجابها بأنه تعرض للضرب بالأصفاد التي اعتقل بها، أثناء دخوله السجن “.

وقالت المتحدثة نفسها: “إن المعاناة التي يعاني منها قائد حراك الريف في السجن كبيرة جدا، وأنهم لا يستحقون كل ذلك العذاب، بالمقارنة مع المطالب التي خرج بسبها الريفيون في الحراك”، واصفة الأمر بـ”الظلم الذي لن تسمح به ولن تنساه عائلات المعتقلين أبدا”.

وحضر اللقاء الذي نظم بستراسبورغ، عدد من أفراد عائلات الضحايا الذين تحدثوا أمام لجنة خاصة عن  ظروف إعتقال شباب حراك الريف، والمعاناة التي يتكبدونها خلال رحلات الزيارات الأسبوعية بين الحسيمة إلى الدار البيضاء.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد