لماذا وإلى أين ؟

المحامي أرحموش ينتفض في وجه نقيبه بسبب اللغة الفرنسية


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

انتقد المحامي بهيئة الرباط، أحمد أرحموش، بشدة المنشور الذي عممه نقيب ذات الهيئة محمد بركو، والذي حث فيه على ضرورة مناصرة اللغة الوحيدة الرسمية أمام القضاء وهي اللغة العربية، وذلك تفعيلا لحكم قضائي ينص على عدم مشروعية استعمال اللغة الفرنسية، في الإدارة المغربية بناء على دعوى قضائية سبق أن رفعها النقيب عبد الرحمان بنعمرو.

وقال أرحموش مخاطبا نقيب الهيئة التي ينتمي إليها، “إن منشوركم يعتبر سابقة في تاريخ هيئتنا وسابقة في أدلجة عملنا المهني والمساس باستقلالية المحامي في تدبير مساراته المهنية”.

وأضاف المحامي في رسالته الموجهة لبركو، “أخبركم أن منشوركم للأسف، وبغض النظر عن ملاحظتي أعلاه، تعامل مع نص الدستور بشكل اختزالي وأنتم ومعكم أعضاء المجلس عالمون بأن للدولة لغتين رسميتين وليس لغة واحدة”.

ثم أردف المتحدث في نفس الرسالة التي جصلت “آشكاين” على نسخة منها، ” أن منشوركم مرفوض شكلا ومضمونا. فليس من اختصاص الهيئة حثنا على ممارسة عصيان نص دستوري (5) في شموليته، ولا يدخل في اختصاصها أن توجهنا في سبل وسائل حماية حقوق من ننوب عنهم. كما أنه من مخاطر منشوركم الزج بمهنتنا في قضايا إيديولوجية هي بعيدة عنها”.

ثم ختم أرحموش قائلا، “السيد النقيب المحترم، السادة أعضاء المجلس، عند انتخابنا لكم لم نكلفكم بإصدار مثيل المنشور أعلاه والزج بنا في قضايا سياسية. بل للرقي بمهنتنا في قضاياها الاجتماعية والاقتصادية.
أتمنى استحظار التعقل في التدبير وتفادي ما سيفرقنا”.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد