لماذا وإلى أين ؟

الشعبي: تقارير استخباراتية قد تكون وراء إعفائي من مندوبية الإتصال


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

آشكاين من طنجة / رضوان القسطيط

تعليقا على قرار إعفائه من مهامه كمندوب لوزارة الإتصال بجهة طنجة تطوان الحسيمة، قال ابراهيم الشعبي :إنه ” قد تكون تقارير هناك استخباراتية أثرت على بقائه بطنجة”.

وبنبرة حزينة أضاف الشعبي، الذي كان يلقي كلمة في بيت الصحافة بطنجة يوم الأربعاء 18 أبريل، أنه “يشعر بظلم كبير ولن يسكت عنه وأنه سيعود وسيستمر في النضال لمقاومة الظلم والإستبداد أينما كانوا”.

وشدد الشعبي، على أن قرار الإعفاء فاجأه بعد أن أشاد وزير الإتصال غير ما مرة بالمجهودات التي بذلتها المندوبية في جهة الشمال.

وعن سبب إعفائه أكد ذات المتحدث أن “اللجنة التي وضعها الوزير استنتجت بأنه لا أحد يمكن أن يستمر في طنجة لأسباب لا يعلمها إلا الله وهو (أي الوزير)”

وقد خلق قرار الإعفاء ردود أفعال رافضة للقرار حيث كتب عدد من الصحفيين بالجهة أن هذا المسؤول كان رجل التوافقات والتواصل مع وسائل الإعلام وله خير كبير على مدينة طنجة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد