لماذا وإلى أين ؟

الاشتراكي الموحد: الإفراج عن معتقلين من الريف منقوص لم يرق إلى الانتظار الشعبي


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال المكتب السياسي للاشتراكي الموحد إن “خطوة الإفراج عن هذه المجموعة، وعلى أهميتها، خطوة منقوصة، لم ترق إلي الانتظار الشعبي الوطني الكبير، بالإفراج عن كل معتقلي الحراك الشعبي بالريف”، مضيفا أنه “يحيي الصمود البطولي لمعتقلي حراك الريف ويقف وقفة احترام وتقدير لعائلاتهم الماجدات والشامخات، والتي أكدت بصمودها الثابت ووحدتها على مبدأ وطنية الحراك وسلميته، وأمام انحياز قضاء غير مستقل، أنها لن تتراخى في المطالبة بالحرية لكافة المعتقلين”.

وجدد الحزب، في بلاغ مكتبه السياسي، وعده الذي قطعه للعائلات خلال الزيارة التي قادته إلى الحسيمة، القاضي بالإقدام على كل الخطوات والمبادرات من أجل حرية كل معتقلي الحراك الشعبي بالريف وكل المعتقلين السياسيين، مشيرا إلى “أن من المصلحة العليا للشعب المغربي، وهو يواجه تطورات الجائحة ونتائجها السلبية؛وتأسيساً على الحس المواطناتي الذي أبداه في شكل تعبئة شعبية عامة لمقاومتها، تتطلب وتفرض جرعة سياسية قوية، متمثلة في الإفراج عن قيادة الحراك الشعبي بالريف وكل نشطائه ، وطي هذه الصفحة، ومباشرة مسار المصالحة التاريخية الحقيقية مع الريف ومع كل الجهات المهمشة، برؤية واضحة للعدالة الإجتماعية والمناطقية”.

ولفت إلى أنه “ينبه لملحاحية التوقف عن طبخ الملفات للصحفيين والمدونين والمناضلين،ومنهم نشطاء جرادة،ما سيعزز أمل خلق وإيجاد أجواء سليمة محفزة للمواطنات والمواطنين على الإنخراط في الإصلاحات العميقة القمينة بمواجهة مابعد كورنا وبكل تداعياتها”.

    حسن
    01/08/2020
    22:57
    التعليق :

    سبري الى عندك شي حاجة تقضيها كلكم تعلمتو الركوب على الامواج.surf .العفو ناقص ادن انتي تتعارضي الملك فقراراتو .وتتعرفي أحسن من الملك. و احسن من الاجهزة الي تتقرر العفو . كون كنتي انت تتقرري كون رسلتي المغاربة كاملين للحبس.

    30
    13
    كريم
    01/08/2020
    22:59
    التعليق :

    الله يعطينا وجهك. شعبوية زائدة كالمعتاد. سينما عداء النظام او المخزن كما تقول هذه الأستاذة لم ولن توصلكم لأي شيء ملموس لا سياسيا ولا اجتماعيا. الزفزافي مرتزق انفصالي تلقى اموالا ودعما لوجستيا من الخارج وخاصة من هولندا وبارونات الحشيش. وجب عليكم تزكية الخطوة والمطالبة بالمزيد دون مزايدة. الكل يعلم انها استغلال من اجل حملة انتخابية سابقة لاوانها….. اتمنى لك منصبا في الحكومة المقبلة وننتظر الانجازات!!!!!

    18
    13
      حسن٠
      01/08/2020
      23:40
      التعليق :

      عندك نصف مقعد فالبرلمان و تتهدري

      2
      7
    حسن
    01/08/2020
    23:16
    التعليق :

    يا لالهم نبيلةواش سولتي الشعب كامل واش عجبو العفو. ولا ما عجبوش. الشعب يا لالة ما قابلش العفو على هاد الشردمةديال الانفصاليين اللي بغاو يديرو الفتنة فالمغرب.سيري تكمشي راك بزاف عليك السياسة

    27
    14
    م ابراهيم
    02/08/2020
    01:14
    التعليق :

    تحية عالية للحزب الاشتراكي الموحد ومناضليه (الحرية لكل المعتقلين السياسيين )وتحية نضالية لكل المناضلين الشرفاء

    9
    8
    mo ahagn
    02/08/2020
    11:09
    التعليق :

    تستند العديد من التعليقات على الكراهية ، أوافق على أن الدكتورة منيب لديها القليل من الشعبوية في خطابها ، ولكن في أعماق رسالتها صحيحة.
    إن الزفزافي لا إرهابي ولا انفصالي رجل شجاع
    الذي كشف ما يعتقده الكثير من المغاربة في بعض الأحيان أن الحقيقة تقول من قبل الأقلية ضد أغلبية جاهلة … نصف المقعد أكثر قيمة من 100 مقعد تسعى فقط لمصالحهم الشخصية

    5
    6
    سعيد السلاوي
    02/08/2020
    14:58
    التعليق :

    لا يوجد هناك أي انتظار شعبي بالنسبة لمعتقلي الريف . الشعب له انتظارات أخرى غير ما عبر عنه الاشتراكي الموحد . كيف سيتم العفو عن شخص ( الزفزافي ) وهو يردد أماممئات المواطنين الحسيميين بأن الاستعمار الاسباني أهون من الاحتلال المغربي . ما على السيدة منيب سوى الاطلاع عن الفيديو الذي يتضمن هذا التصريح الخطير الذي يمس بالوحدة الوطنية . لا وجود اشيء إسمه الريف المغربي هناك شيء واحد موجود مغرب واحد موحد ب 12 جهة نتمنى أن ترقى الجهوية إلى ما نطمح إليه جميعا .

    1
    2
    متتبعة
    02/08/2020
    15:52
    التعليق :

    مادام مونيب مصطلح الانتظار الشعبي واسعة شي شوية ان لم يكن بزاف….. الشعبوية لم تعد تغر المغاربة والحلايقببن والشطاحة السياسين طلعوا للمغاربة في الراس فقط للإعلام مدام.

    0
    0
    م ابراهيم
    02/08/2020
    17:20
    التعليق :

    اطلاق سراح بعض النشطاء فاتحة خير لكننا ننتظر الخير كله باطلاق قادة الحراك وانهاء وطي ملف حراك الريف مع خلق جو وانفراج سياسي حقيقي نستطيع بعدها الدهاب الى الانتخابات المقبلة في جو سياسي غير مشحون شخصيا لا ارى في اطلاق كل المعتقلين السياسيين الا فخرا واعتزازا للمغاربة ملكا وشعبا وتعبيرا عن حسن نية وفرحة ما بعدها فرحة لان المكان الطبيعي لكل هؤلاء الشباب هو احضان الوطن والعائلة والمجتمع الدى يفتقر كل هده الطاقات * اكيد ان تمتيلية فدرالية اليسار لا تتجاوز برلمانيين اثنين لكن مواقف فدرالية اليسار اقوى واصح وانضج من موقف كل البرلمانيين بغرفتيه لانهما يعبران بصدق عن هموم وانشغالات السواد الاعظم من الشعب المغربي (العبرة بالمواقف لا بالعدد لاننا نعرف من اين وكيف جاء العدد )

    1
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد