لماذا وإلى أين ؟

الأمم المتحدة: 130 مليون شخص على حافة المجاعة بحلول نهاية هذا العام


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش, إن حوالي 130 مليون شخص قد ي دفعون إلى حافة المجاعة بحلول نهاية هذا العام.

وأضاف غوتيريش, حسبما اوردته مصادر اخبارية اليوم السبت, في رسالة له بمناسبة يوم الأغذية العالمي المصادف ل 16 من اكتوبر من كل سنة, أن 690 مليون شخص يفتقرون أصلا إلى الطعام الكافي, مبرزا أن أكثر من 3 مليارات شخص لا يستطيعون تحمل تكاليف اتباع نظام غذائي صحي.

واعتبر غوتيريش, أن “منح جائزة نوبل للسلام هذا العام لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة, هو اعتراف بحق جميع الناس في الغذاء, وبسعينا المشترك إلى القضاء على الجوع”, مضيفا أنه “في عالم من الوفرة, ما يعد معه إهانة خطيرة أن يذهب مئات الملايين إلى الفراش جائعين كل ليلة”.

وفي ذات السياق ايضا,دعا الأمين العام للأمم المتحدة إلى التضامن مع الناس الذين يعيشون في فقر, في جميع مراحل جائحة كوفيد-19 وما بعدها, مؤكدا أن التوقعات الأخيرة تشير إلى أن الجائحة قد تلقي بأكثر من 115 مليون شخص في براثن الفقر خلال هذا العام.

ونقل مركز أنباء الأمم المتحدة عن غوتيريش قوله, إن “جائحة كـوفيد-19 أزمة مزدوجة لأفقر الناس في العالم: أولا, لديهم أعلى خطر تعرض للإصابة بالفيروس, وأقل إمكانية للحصول على الرعاية الصحية الجيدة, ثانيا”, مضيفا أن النساء تتعرض للخطر بدرجة أكبر لأنهن أكثر عرضة لفقدان وظائفهن, وأقل احتمالا للحصول على الحماية الاجتماعية.

ووفقا للأمم المتحدة, تنتمي الغالبية العظمى ممن يعيشون تحت خط الفقر إلى منطقتين: جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى. وغالبا ما توجد معدلات الفقر العالية في البلدان الصغيرة والهشة وتلك التي تعاني من النزاعات.

يذكر أن المنتظم الأممي اختار السابع عشر من أكتوبر من كل سنة ليكون يوما دوليا للقضاء على الفقر لأنه يوافق نفس اليوم من عام 1987 الذي اجتمع فيه أكثر من 100 ألف شخص لتكريم ضحايا الفقر المدقع والعنف والجوع في ساحة تروكاديرو في باريس التي وقع بها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان عام 1948

    Simohmed
    17/10/2020
    16:09
    التعليق :

    ملايير الدولارات تنفق على كرة القدم الفن الهابط و حياة البدخ في اوروبا وامريكا الكل يعاني من الاكتئاب بسبب الاستهلاك المفرط وشره استنزاف الدول الفقيرة ديمقراطيا و كفى.

    2
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد