لماذا وإلى أين ؟

بنخطاب: نقاش الفايسبوكيين بخصوص صندوق معاشات النواب شعبوي وفوضوي


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال عبد الحميد بنخطاب، أستاذ القانون الدستوري والعلوم السياسية بكلية الحقوق أكدال الرباط، إن النقاش السائد في الفايسبوك بخصوص معاشات البرلمانيين، بعد وقبل قرار تصفية صندوق المعاشات شعبوي وفوضوي لأنه زاغ عن النقاش الواجب إثارته.

ودافع عن ضرورة تلقي البرلمانيين والوزراء تعويضات عن مهمتهم، لكن دون تلقي معاش مدى الحياة. وأنه عند نهاية الولاية تحاول الحكومة أن ترضي الناخب، قائلا إن الحكومات في العالم تبدأ بما هو أصعب، قبل أن تصل إلى سن إجراءلات شعبية لترضي الرأي العام.

 

ما قراءتكم للسياق الذي جاء فيه قرار تصفية صندوق المعاشات وهل جاء في وقته أم متأخر؟

لم يكن المغاربة يعرفون شيئا عن معاشات البرلمانيين، بسبب الصمت المطبق، وفي السنوات الأخيرة أثير نقاش شعبوي وليس علميا بشأنها، وكانت هناك مغالاة أيضا.

البرلمانيون كشريحة اجتماعية معينة لها وضعية اعتبارية، ومن الطبيعي أن تكون لديهم تغطية اجتماعية مقبولة، يبقى الإشكال في الصيغة التي تتماشى مع إمكانيات الدولة وأيضا مع التيار العام وليس ضده.

المعاشات كانت تمشي ضد التيار، فالبرلماني يترشح أكثر من ولاية ويستفيد من معاش مدى الحياة وهذا غير مقبول، وبالتالي وجب اعتماد صيغة معينة معقولة.

قرار التصفية خرج متأخرا، وقي وقت أيضا مناسب مع ذلك لأنه كان من الضروري التصفية، والنقاش الفايسبوكي شعبوي وطغت عليه بعض المصالح السياسوية الضيقة، بدل أن يكون نقاشا هادئا. لأنه لا يمكن أن يتلقى تعويضا على أدائه البرلماني الذي يتطلب مصاريف ليؤدي مهمته في ولايته، وبالتالي وجب أن يتمتع بالامتيازات القانونية وبعد نهاية ولايته يعود إلى سابق ما كان يفعله قبل المهمة البرلمانية التي تنتهي وتنتهي هذه الامتيازات.

وماذا عن معاشات الوزراء؟

طبعا ينطبق هذا أيضا مع الوزير، إذ لا يمكن أن يؤدي مهامه بدون تعويضات وامتيازات، لكن بدون معاش مدى الحياة يُطرح السؤال عن من سيتحمله. من المفترض أنه يجب أن يتكلف به المستفيد.

مفهوم المعاش يحيل إلى التقاعد، ولا يعقل أن يحال البرلماني والوزير على التقاعد، لا منطقيا ولا أخلاقيا.

وماذا عن النقاش الذي واكب هذه المعاشات؟

النقاش كان يجب أن يصب في طرح معقول، والقرار صائب ومشى في ما أراده الرأي العام، دون السقوط في المطالب والتطرف الشعبوي. فمن الواجب احترام الوزير والبرلماني مهما كان وأن تكون له إمكانيات لأداء مهامه. لا مجال للقول أنهم لا يعملون شيئا كما يُطرح الآن. فهناك مجهود من داخل أحزابهم وفي البرلمان ولهم رمزية تخول لهم أن يعيشوا في أحسن ظروف.

هل القرار جاء  بإرادة سياسية أم رضخ لضغط شعبي؟

لقد أصبح الفاسيبوك فضاء للرأي العام. والفاعل السياسي والحكومي لا يمكنه أن يتجرد منه وألا يتحرك فيه, لقد عوض الشارع العمومي. وأي سياسي عاقل لا يمكنه أن يهمل هذا الفضاء وألا يهتم به.

الإشكال هو أن الفضاء غير مؤسس وفيه الشعبوية والتعبيرات التي لا تليق بمقام الدولة. هو فضاء فوضوي يناهض المؤسسات بأنواعها، يجب أخذ الأفكار العقلانية التي يمكن للحكومة أن تأخذ بها. لحسن حظنا أن الفاعل السياسي في المغرب يتفاعل مع مطالب الضغط الفاسيبوكي، لأن هناك من يكشف ما يعتمل داخل الرأي العام.

لا يجب أن ندفع النقاش إلى أشكال مناهضة للمؤسسات، وهذا دور الإعلام، فلا يمكن أن نقول إن الحكومة والبرلمان والسياسي غير صالحين، فهذا نقاش عدمي.

هل هناك فاعلون مؤثرون فاسيبوكيون في المغرب؟

أشك في هذا الجانب، هناك فاعلون فايسبوكويون جعوا الفضاء مهنة لهم، والحال أنه ليس مهنة، ولا يمكن أن أبحث يوميا على أخطاء وزلات الحكومة لنشرها، فهذا من شأن متخصصين مؤطرين لفعل هذا.

وبالمقابل هناك مؤثرون ليسوا عدميين ينتقدون بشكل علمي ومنطقي، وجب تشجيعهم، كتاب شعراء أدباء حقوقيون وغيرهم. المقتاتوت من الفايس يضرون بالفايس والعمل السياسي ويثيرون الفوضى. نحن في دولة في طور البناء ولا يجب النقد الهدام، بل على قواعد رزينة، ووجب تأطير الفضاء كي لا يزيغ النقاش بقواعد ملزمة كالتفريق بين نقاش الأفكار ونفاش الأشخاص، وهدا الأخير السائد.

البرلماني كائن سياسي، هدفه إعادة ترشيحه والتصويت عليه، وهذا أمر مفروغ منه، ومن أجل هذا كل شيء مباح، منها تقديم تنازلات لإرضاء الرأي العام، وهذا ما حصل مع الذين كانوا ضد إلغاء المعاشات.

تعلمون أن الحزب الأغلبي لديه قاعدة سياسية انتخابية قارة، حتى ولو أخطأ، فهناك قناعة إيديويوجية وتاريخية، وقد ارتأى أنه يجب سحب البساط تحت المعارضة، وهذا نوع من الدفاع عن فكرة المظلومية وأنه يواجه مقاومة لكل ما يقوم به ويتعرض للأدى والحصار المفروض.

عند نهاية الولاية تحاول الحكومة أن ترضي الناخب، والحكومات في العالم تبدأ بما هو أصعب، قبل أن تصل إلى سن إجراءلات شعبية لترضي الرأي العام.

    مهتم
    17/10/2020
    23:23
    التعليق :

    الشعبوية هو ما تقوله لو فعلا قمت انت و امثالك بتبني هذا الخطاب بصفتك رجل قانون و قام البرلمانيون بمثله ما تدخل لا الفايسبوكيين و لا غيرهم
    السبب هو الفراغ و الشعب يرى امامه ريع و لم ينصفه احد لا حكومة لا برلمانيين لا صحافة لا رجال قانون لحسن الحظ ان هناك متنفس و هناك منبر لمن لا منبر له و هو الفايسبوك و الا ستجد هؤلاء الفايسبوكيين و غيرهم امام البرلمان و امام الحكومة يصرخون باعلى صوت اللهم ان هذا منكر
    شكرا لمارك زوكيربك و شكرا لفايسبوك داعم المظلومين

    10
    0
    احمد
    18/10/2020
    01:03
    التعليق :

    يبدو ان هاد الاستاذ باقي كيطبع بالداكتيلو.
    راه تطور الوعي اسي الاستاذ ونتاشرت الثقافة الحقوقية ….

    7
    2
    الزعري
    18/10/2020
    09:20
    التعليق :

    اييه أوجه السطل ولفتو البزولة الله يعطيكم الطاعون.

    6
    2
    عبدو السعداوي
    18/10/2020
    09:57
    التعليق :

    ونساءل الاستاذ الفاضل عن من يجمع بكل المهام ناءب بلماني رءيس لجنة رءيس جهة ووو وكل هذه المهام مؤدى عليها حيث يبلغ راتبه الشهري عشرات الملايين واضف على الاحتفاظ براتبه الوظيفي هل يعقل ان هذا الشخص ان يكون نابغة والاخرون لا كفاءت لهم في تدبير شؤون المواطنين

    6
    0
    إسماعيل
    18/10/2020
    10:33
    التعليق :

    بعد الاعتذار المسبق للأستاذ المحترم ،أستسمحه بالقول أنه لم ينطلق في رأيه من خلفية آكاديمية بحكم تكوينه وانبرى من حيث يشعر أو لا يشعر للدفاع بطريقة فنية عن: ما كاينش البيليكي الذي هو قمة التعليل والتبرير الشعبوي !، إذ سمح لنفسه أن يحكم على الخطاب الفايسبوكي بالشعبوية من منطلق البرج العالي الذي ينظر منه إلى الواقع ولا يستحضر ما يعتمل وسط المجتمع من بطالة وهشاشة بكل معانيها و…والتي يتحمل فيها هذا البرلماني والوزير جزءا كبيرا من المسؤولية فيها فالفرق واسع يا أستاذ بين مَن يعيش في بحبوحة وبين مَن يعاني مِن شظف العيش وما يمكن أن يزيد مِثل خطابكم حقدا اجتماعيا واحتقانا سياسيا وسط المجتمع، أما القول بأننا في دولة في طور البناء كما جاء على لسانكم ففيه نظر ونقاش !

    7
    0
    mohand
    18/10/2020
    13:13
    التعليق :

    الفاض مقرحة واقصائية تخرج علينا من حين لاخر من مداويخ الى اخرها الشعبوية والعامة ,هذا الشعب معني بالامر لا تقل لي انه غير معني بما يجري اليست الشعبوية تمثل 95%100 من هذا الوطن اذا تم اقصاؤهم من الادلاء بما يرونه خاطئ يجب عليكم ان تدعوا التصويت على على هؤلاء البرلمانيين في بوركينفاصو وليس في المغرب

    0
    0
    ابو زيد
    18/10/2020
    17:36
    التعليق :

    الفيسبوكيون نفسهم سيعيدون فتح ملف الجامعات و مظاهر الفساد المستشري و الذي يعاني احد اطره الان تسيب الفساد و توغله!
    اما تدخل الاستاذ الذي وصف النقاش بالشعبوي!
    فهو تدخل و رأي متاخر و لم يساير زمان النقاش، مادام ان هناك ردة فعل تجاري النقاش الشعبوي!
    كلامك لا يهم الشعب لانه جاء متأخرا، و مخالفا لضرورة منطق علمي ارقى ان اساير توجه امة بكل مكوناتها!

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد