لماذا وإلى أين ؟

ال”timss” يصنف تعليم المغرب في مراتب جد متأخرة دوليا (وثائق)

احتل المغرب مراتب جد متأخرة في تصنيف “الاتجاهات في الدراسة العالمية للرياضيات والعلوم” المعروفة اختصارا بـ ” TIMSS” الخاص بالعلوم والرياضيات.

وحل التلاميذ المغاربة من مستوى السنة الرابعة ابتدائي والثانية إعدادي من بين آخر 5 دول في التصنيف الخاص بسنة 2019، حيث حصل التلاميذ المغاربة للسنة رابعة ابتدائي المشاركون في التصنيف على 383 نقطة في الرياضيات، بعيدًا عن النقطة المركزية التي يحددها التصنيف وهي 500 نقطة.

وجاء المغرب في هذا التصنيف في المراتب الخمس المتأخرة مع كل من الكويت (نفس النتيجة) وجنوب أفريقيا (374) وباكستان (328) والفلبين (297)، كما أن أظهر ذات التصميف أداء سيئا أيضا للتلاميذ المغاربة في العلوم برصيد 374 نقطة (المرتبة 55 من بين 58 دولة.

أما بالنسبة للتلاميذ في السنة الثانية إعدادي، فقد حصلوا في ترتيب الرياضيات على رصيد 388 نقطة في آخر القائمة كذلك. وفي العلوم حصل التلاميذ المغاربة في المستوى الثاني إعدادي أيضا على 394 نقطة، مما جعل المغرب يحتل الرتبة 36 من بين 39 دولة، محققا تقدما بنقطة واحدة مقارنة مع سنة 2015.

وعلى المستوى الدولي، تصدرت دول شرق آسيا التصنيف، ويتعلق الأمر بكل من سنغافورة وهونغ كونغ وكوريا الجنوبية وتايوان واليابان، مع درجات أعلى قريبة أو تتجاوز 600 نقطة.

وبالرغم من أن المغرب حسن درجة تصنيفه في 2019، بشكل طفيف جدًا مقارنة بعامي 2015 و 2011، إلا أنه يبقى من بين البلدان المتأخرة من حيث مكتسبات التلاميذ في الرياضيات والعلوم، سيما أن دول عربية عدة جاءت في مراتب متقدمة عنه.

ويذكر أن مشاركة المغرب في هذا التصنيف يعد السادس على التوالي، منذ سنة 1999، حيث تنظم هذه المسابقة كل 4 سنوات.

وتسعى هذه الدراسة إلى تقويم أداء تلاميذ المستويين الرابع من التعليم الابتدائي والثاني من التعليم الثانوي الإعدادي في مكونيْ الرياضيات والعلوم.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد