لماذا وإلى أين ؟

استقالات جديدة تهز حزب “أخنوش” (وثيقة)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

يتواصل النزيف داخل حزب التجمع الوطني للأحرار، قبيل أشهر قليلة من موعد الاستحقاقات الانتخابية المنتظر تنظيمها خلال هذه السنة، مع تَواتُر وثائق الاستقالات على مكاتب التنسيقيات المحلية منها والجهوية والوطنية من الأجهزة التنظيمية للحزب والمنظمات الموازية التابعة له.

في هذا الاطار، إلتحقت عضو المجلس الوطني للحزب وكاتبة منظمة المرأة التجمعية بفاس؛ سعاد السملالي، بركب الغاضبين من طريقة تدبير حزب “الحمامة”، معلنة بذلك استقالتها من جميع الهيئات والتنظيمات الموازية للحزب، إسوة بعدد من أعضاء الحزب والمنظمات الموازية التابعة له الذين غادروا الحزب تباعا.

وقالت السملالي التي توصف بـ”المرأة الحديدية للحزب بفاس”، في وثيقة الاستقالة التي توصلت بها “آشكاين”، والموجهة إلى رئيس الحزب عزيز أخنوش، “يؤسفني أن أتقدم إلى سيادتكم الموقع باستقالتي من جميع الهياكل التابعة للحزب، وذلك لظروف خاصة جدا”، على حد تعبير المتحدثة.

ويعيش حزب التجمع الوطني للأحرار منذ مدة على وقع استقالات متتالية من مختلف أجهزته التنظيمية على مستويات مختلفة؛ محلية منها، جهوية ووطنية، في الوقت الذي يؤكد فيه قيادات الحزب أن هذا الاخير سينافس من أجل الحصول على المرتبة الاولى في الانتخابات التي ستمكنه من قيادة الحكومة المقبلة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد