لماذا وإلى أين ؟

بوعيدة يكشف أسباب تخليه عن الحركة التصحيحية بـ”الاحرار” وعِلَّة انضمامه لـ”الإستقلال” (حوار)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

تتسارع الأحداث السياسية مع اقتراب موعد الاستحقاقات الإنتخابية المقبلة، والمبرمجة خلال السنة الجارية، حيث تشهد أحزاب صراعات داخلية فيما تشتغل أخرى لاستقطاب مرشحين من هذا الحزب أو ذلك.

في هذا الإطار، أعلن حزب الإستقلال حدث استقطاب الناطق الرسمي باسم الحركة التصحيحية داخل حزب الأحرار والمطرود منه الأستاذ الجامعي؛ عبد الرحيم بوعيدة، والذي وصفه عضو اللجنة التنفيذية للحزب ومنسق الجهات الجنوبية الثلاث؛ مولاي حمدي ولد الرشيد بـ”الإستقطاب غير مسبوق الذي يشكل إضافة نوعية لحزب الإستقلال”.

في هذا الإطار، استضاف الموقع الإخباري “آشكاين”، في فقرة ضيف الأحد لهذا الأسبوع، رئيس جهة كلميم واد نون سابقا الملتحق حديثا بحزب الإستقلال؛ عبد الرحيم بوعيدة.

وفيما يلي نص الحوار:

بدية، لماذا اخترت الالتحاق بحزب الاستقلال بالضبط؟

ببساطة، لأنه حزب وطني عريق يحترم الكفاءات، وحزب موجود في الساحة السياسية منذ الحركة الوطنية. وقد بدأ تواصلي مع الحزب منذ شهرين تقريبا، واكتشفت أنه حزب يحترم الكفاءات وتفهم خطابي وتصوراتي في مجموعة من القضايا التي تهم الشأن الجهوي والوطني، وأعتقد أنني سأجد فيه ضالتي.

(مقاطعا) البعض كان يرى أنك قريب إلى “البيجيدي” خاصة أنه تربطك علاقة طيبة مع بن كيران؟

عبد الاله بن كيران جمد عضويته من حزب العدالة والتنمية بسبب خلاف داخلي بين الإخوة داخل حزب “المصباح”، كما أنني لم أعلن قط انضمامي بشكل رسمي للعدالة والتنمية، الذي كان خيارا من بين الخيارات المطروحة أمامي، قبل أن أختار الإستقلال بعد طردي من التجمع الوطني للأحرار الذي لم يتسع صدره لانتقاداتي.

على ذكر الاحرار، هل تخلى بوعيدة على الحركة التصحيحية؟

أنتم على علم بأن الظروف لم تساعدنا لنجاح تجربة الحركة التصحيحية، وذلك نظرا لمجموعة من الأسباب من بينها تفشي فيروس كورونا وغيرها، وكان لابد أن نختار حزبا أو مسارا جديدا، خاصة أننا على بعد أشهر قليلة من موعد الإنتخابات. فقد ناضلنا في الحركة التصحيحية مع مجموعة من المناضلين وحققت مجموعة من الأهداف، لكن اليوم نحن مطالبون بالإنتقال إلى تجربة جديدة، لأنه من الصعب البقاء في حركة تصحيحية في ظل الظروف الراهنة.

طيب، وما موقع ترشح بوعيدة في صفوف حزب الاستقلال؟

إن شاء الله سأترشح على رأس اللائحة الجهوية لحزب الإستقلال على مستوى كلميم واد نون.

    محمد
    14/03/2021
    23:08
    التعليق :

    حزب الاستغلال ولا الاستقلال يضم الثعابين والتماسيح والجراد والقمل اختيار غير محمود إن كنت تنشد خدمة الوطن

    7
    2
    متتبع
    14/03/2021
    23:24
    التعليق :

    السبب هو الوصول الى المقعد لاكتساب الحصانة والدفاع عن مصالحك الخاصة وبارك من الكذب المواطن عارفكم جيدا ايها الانتهازيون لمصلحتكم تغيرون جلودكم مئة مرة في الدقيقة

    5
    4
    اليزيدي
    15/03/2021
    07:35
    التعليق :

    الجري وراء تحقيق المصالح الفردية،هو الدافع الاوحد للعديد من “شبه المناضلين” ،لتغيير جلدهم،وليس شأن ٱخر،وقد دأبوا على الاستفادة من الريع،وألفوا حلاوة السلطة،والامتيازات وغيرها من مظاهر الفساد ،نفس “الكمامير” يثيرون الزوابع هنا وهناك،ويتنقلون من دكان تجاري الى ٱخر،لعلهم يجدون ضالتهم في النهب والاحتيال والكذب على الذقون،،،افعلوا ما يحلى لكم ،وزيدوا من تفقير غالبية المغاربة،وقفوا أمام التنمية الحقيقية،لانكم ببساطة ،وجدتم:_مخزن مساند ومشجع على الفساد والريع_وغالبية من المقهورين مدمنة على ركوب المقاهي والبحر،والمخدرات وهلم جرا…وعند الله تختصمون.

    2
    2
    مواطن
    15/03/2021
    08:58
    التعليق :

    احترم هذا الرجل وقراره.

    2
    2

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد