لماذا وإلى أين ؟

أكادير.. “الجواز التلقيحي” يخلق اكتظاظا في مركز تلقيح ضد كورونا (صور)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

شكل إحداث الحكومة للجواز التلقيحي الذي يمكن للأشخاص الذين تلقوا جرعتين من اللقاح المضاد لكورونا، التنقل بحرية دون قيود، (شكل) سببا في توافد المغاربة بشكل كبير على مراكز التلقيح.

وأظهرت صورة متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، لعدد من مراكز التلقيح، إقبالا كثيفا لعدد من للراغبين في التلقيح، منذ صباح اليوم الإثنين 7 يونيو الجاري، عكس ما كان عليه الحال قبل هذا القرار.

وحسب صور، اطلعت عليها “آشكاين”، لمركز التلقيح بحي السلام أكادير، فقد توافد عشرات المغاربة على المركز  بهدف تلقي اللقاح، وذلك تزامنا وتاريخ انطلاق الحصول على الجواز التلقيحي من البوابة الرسمية المخصص لذالك.

وكانت الحكومة، قد أوضحت في بلاغ لها، أمس الأحد، أنه “وفقا لتوصيات اللجنة العلمية، أحدثت الحكومة الجواز التلقيحي الذي يمكن للأشخاص الذين تلقوا جرعتين من اللقاح المضاد لكورونا تحميله اعتبارا من يوم الاثنين 7 يونيو على الموقع الإلكتروني www.liqahcorona.ma”.

وذكر بلاغ للحكومة أن “هذا الجواز التلقيحي يشكل وثيقة رسمية آمنة ومعترفا بها من طرف السلطات، تسمح لحاملها، دون الحاجة إلى التوفر على وثيقة إضافية، بالتجوال عبر جميع أنحاء التراب الوطني دون قيود، والتنقل بعد الحادية عشرة ليلا وكذا السفر إلى الخارج”.

 

    يوسف
    07/06/2021
    18:05
    التعليق :

    اش غانخرجو لديرو بعد 11 ليلا اذا كان كل المحلات سادة
    فين غالسافر لفلوس ما كيناش اوكلشي ساد
    اهم شي في اخذ الدواء كيفما كان هو الاطمئنان والتأكد انه سبب الشفاء بعد مشيئة الله
    اما لتلقح غير باش لخرج او من بعد لا قدر الله توقع شي حاجة
    الاقناع تيكون بوسائل علمية ماشي بالتخويف وقرارات غير مدروسة هذا نوع من الكذب على الناس
    راه حتى لي معندوش الجواز ممكن يتنقل والسفر خارج المغرب تيحتاج pcr اقل من 48 ساعة او تكون مصاب بكورونا في اقل من 180يوم واش
    شوية ديال التباتة الله يرحم الوالدين

    8
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد