لماذا وإلى أين ؟

صحيفة جزائرية: وقف أنبوب الغاز المغاربي سببه الحقيقي عجز الجزائر عن تصدير الكمية المطلوبة لأوروبا


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

كشفت صحيفة “الجزائر بارت” الجزائرية، أن إلغاء الجزائر للأنبوب المغاربي الأوروبي، ليست له أي علاقة بما تدعيه الجزائر من كون الأمر نتيجة توتر سياسي مع المغرب، وأن الجزائر ألغت الأنبوب في إطار التصعيد، بل الأمر مرتبط أساسا بعجز الجزائر عن توريد عملائها في أوربا بكميات الطلب على الغاز.

وأوضحت الصحيفة نفسها، أنه في عام 2020، صدرت الجزائر للخارج 26 مليار متر مكعب فقط من الغاز الطبيعي عبر خطوط أنابيب الغاز، مشيرة إلى أن “هذا الرقم يشهد على الانخفاض الحاد والهائل، في الصادرات الجزائرية من الغاز الطبيعي إلى الخارج”.

وأكدت “الجزائر بارت” على أن أنابيب الغاز التي تربط الجزائر بالقارة الأوروبية جعلت من الممكن تصدير 26 مليار متر مكعب فقط من الغاز الطبيعي طوال عام 2020،  أي قبل إلغاء الأنبوب المغربي، وهي كمية ضئيلة وأقل بكثير من قدرات النقل الحقيقية لأنابيب الغاز الثلاثة المتاحة للجزائر لبيع الغاز الطبيعي لعملائها الأوروبيين.

وتابع المصدر نفسه، أن الأرقام التي حصلت عليها “الجزائر بارت” خلال تحقيقاتها تظهر مرة أخرى أن “إغلاق الجانب الجزائري لأنبوب الغاز المغاربي – الأوروبي لا علاقة له إطلاقا بالدوافع السياسية التي تطرحها السلطات الجزائرية باسم التوترات بين الجزائر والجار المغربي.

مشددا على أن “الحقيقة هي أن كميات الغاز الطبيعي المصدرة من الجزائر عبر خطوط الأنابيب إلى أوروبا أقل من المفترض، وبالتالي فإن ربحية هذه الأنابيب لم تعد مضمونة، حيث من الواضح أن الجزائر لم تعد بحاجة إلى اللجوء إلى ثلاثة خطوط أنابيب لتصدير كميات كبيرة من الغاز الطبيعي الذي لا تستطيع إنتاجه أو إتاحته لعملائها الأجانب”.

“والدليل على ذلك أنه في عام 2020، تم تسليم 26 مليار متر مكعب فقط من الغاز الطبيعي للعملاء الأجانب عبر خطوط أنابيب التصدير”، يضيف المصدر ذاته، حيث “تم تخصيص باقي الغاز الطبيعي المنتج في الجزائر لاحتياجات محددة أخرى”.

لافتا الانتباه إلى أنه “تم توفير 18 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي لمجمعات الغاز الطبيعي المسال في أرزيو وسكيكدة لإنتاج الغاز الطبيعي المسال (LNG)، أي الغاز الذي يتم نقله وبيعه في الخارج عبر ناقلات الغاز الطبيعي المسال، وفي المقابل، استهلك إنتاج الكهرباء الوطني بالجزائر معظم الغاز الطبيعي المستخرج والمنتَج في الجزائر”.

وأردف أنه “في عام 2020، قامت سوناطراك الجزائرية بتزويد ما لا يقل عن 35 مليار متر مكعب إلى سونلغاز لتلبية احتياجات توليد الكهرباء والتوزيع العام والعملاء الصناعيين الذين توفرهم سونلغاز”.

“وهذا يعني”، حسب المصدر ذاته، أن “الاستهلاك المحلي للغاز الطبيعي لتوليد الطاقة يتطلب كميات أكبر بكثير من الصادرات في الخارج، وتثبت هذه النتيجة أن الاستهلاك المحلي في الجزائر يستحوذ على معظم الغاز الطبيعي من قبل سوناطراك وشركائها الأجانب”.

وخلصت صحيفة “الجزائر بارت” الناطقة بالفرنسية، إلى أن “الجزائر لم تعد قادرة على تحمل استخدام ثلاثة خطوط أنابيب لمواصلة تصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا حيث تتزايد احتياجاتها الداخلية عامًا بعد عام”، مشيرة إلى أن “سوناطراك قامت أيضًا بتزويد 4 مليارات متر مكعب للعملاء الصناعيين الوطنيين الذين تم توفيرهم مباشرة من قبل شركة الهيدروكربونات الوطنية”.

وأشارت الصحيفة الجزائرية، إلى أن الجزائر لديها رسمياً ثلاثة خطوط أنابيب غاز تسمح لها بتصدير غازها الطبيعي إلى أوروبا، وخاصة إيطاليا وإسبانيا، زبائنها الرئيسيين في الخارج، وهي خط الأنابيب عبر البحر الأبيض المتوسط ​​(إيطاليا عبر تونس)، وخط أنابيب الغاز بين المغرب العربي وأوروبا (GME، إسبانيا والبرتغال عبر المغرب) وأحدثت الجزائر Medgaz (اتصال بحري مباشر بني ساف ألميريا جنوب إسبانيا).

موردا أن “الجزائر أنهت رسميًا، منذ 31 أكتوبر 2021، استخدام خط أنابيب الغاز بين المغربي الأوروبي، واليوم بلدنا لديه خطي أنابيب فقط لشحن الغاز الطبيعي إلى أوروبا”.

    Karam
    19/11/2021
    22:40

    وشهد شاهد من أهلها. كلاب المرادية إلى مزبلة التاريخ

    16
    20
    Youssef
    20/11/2021
    01:50

    شهد شاهد من أهلها

    20
    8
    رايس
    20/11/2021
    02:00

    هيا قاع نضحكو على عبيد 😂😂😂

    21
    12
    الحقيقه
    20/11/2021
    09:03

    سبق وكتبت قبل ضهور ان الغاز الجزائري في نضوب وانه في سنة2927لن يكون للجزائر ما تصدره من الغاز وما افتعلت مع المغرب ليس إلا تغطية على مشاكل الجزائر التي تكذب في كل شيء ولا تريد انكشاف أمرها طارت السكره وجائت الفكره

    14
    7
    sahjy as
    20/11/2021
    10:11

    ولا يعلمون أن هناك مواقع اخرى مليئة بالغاز الطبيعي تنتظر استخراجها…عندما تحكم القردة انتظر الاسوء.

    5
    1
    هشام هولندا
    20/11/2021
    11:21

    عصابات المرادية الكذابين الى مزبلة التاريخ

    10
    5
    ابن الجزائر الحبيبة
    20/11/2021
    14:40

    مزالكم تحكو على الغاز اراه طلعلكم فالراءس هههههههههههه

    10
    5
    Guen.A
    20/11/2021
    15:34

    صاحبة المقال تحاول أن يقلب الكفة وتوهم الرأي العام أن الجزائر أصبحت دولة صناعية متقدمة في سنة واحدة، أي منذ 2020، إلى درجة أن نسبة كبيرة من كمية الغاز التي تنتجها تضطر إلى إستعمالها داخليا وهذا غير صحيح بتاتا إذا عدنا لخطابات الرآسة والحكومة منذ 2020 أضف إلى دالك الأزمات الداخلية التي يعرفها الكل داخليا وخارجيا ،كلها مؤشرات تأكيد بوضوح أن المقال في خلفيته ماهو في الحقيقة إلا للاستهلاك الداخلي الهذف منه هو محاولة صرف إنتباه الشعب من مشكلة الصحراء المغربية، التي خسرتها الجزائر وصنيعتها وبطريقة تكاد تكون رسمية ونهائية ، إلى محاولة إشاعة أن الجزائر أصبحت دولة صناعية كبيرة لدرجة أن إنتاجها من الغاز يكاد يكفيها لوحدها .

    5
    9
    Cherkii
    20/11/2021
    15:44

    ها لقد ظهرت

    2
    2
    Cherkii
    20/11/2021
    15:52

    ها لقد ظهرت الأسباب الحقيقية وراء عدم و
    تجديد اتغاقية تصدير الغاز إلى إسبانيا عبر المغرب . الجزائر أصبحت عاجزة عن تصدير الكميات الكافية لاحتياجات بلدان أوروبا !

    6
    8
    Yazd
    20/11/2021
    19:50

    الجريدة الالكترونية تابعة لعبدو سمار اي للمخزن فهو مقيم فرنسا و يعمل لصالح المروك… ما فيهاش غرام من الصحة كله خرطي في خرطي وباين بلي الغاز طلعلكم لرأس… واش راكم تمشوا بالحطب او بالفحم…

    4
    7
    م.الحسيمي
    21/11/2021
    01:48

    نريد تقسيم ثروات البلاد على العباد الحشيش الحوت السمك الغاز ووومانضة راتب شهري يضمن الحياة الفقراء .اي لفلوس على الطاولة وزد تعويضات من الصغر . على الاقل ثلاثة آلاف اورو شهريا للمعوزين والارامل و المعضلين زالمعطلين والاطفالىوالشيوخ…والعمل الشريف والسكن للجميع كل واحد ثلاثة منازل …موتو ياحفاد الو لهب سنحقق أملنا او سنعيدكم إلى الصحراء في الجزيرة العربية .ومرحبا بالامازيغ الاحرار

    0
    1
    أحلام
    21/11/2021
    06:20

    الشعبين الجزائري و المغربي إخوة رغم كل المؤامرات التي تحاك ضدهما من طرف من يريدون تقسيم العرب لهذا لا داعي لتبادل الشتائم كونوا عباد الله إخوانا نحبكم من الجزائر

    1
    0
    Smaili
    21/11/2021
    10:46

    أول مرة أقرأ جريدة جزائرية محايدة و موضوعية. أظن أن الوقت قد حان و قبل فوات الأوان أن يراجع كابرنات الجزائر اليد المغربية الممدودة حتي و إن كان المغرب في غنا عن إعادة العلاقات مع هذا الجار المزعج لأن لا ثقة فيهم.

    1
    1
    سعداوي بلاوي
    21/11/2021
    15:55

    يا ترى، بكم فاوض الصحفي”عبدو سمار” صاحب موقع “آلجيري پارت” مع المخزن المغربي لإذاعة هذا الخبر الكاذب؟
    ولماذا لم يتم تخفيض الإنتاج نحو الوجهة الإيطالية عبر تونس؟
    كان من الممكن تصديق الخبر لو ارتبط بدولة مجهرية، لكن أن يكون متعلقا بدولة تعد من العشرة الأوائل عالميا في احتياطي و إنتاج الغاز فهنا يكمن الخلل.
    المضحك أن المغاربة المساكين سيتناقشون في هذه الكذبة لسنوات أخرى متناسين واقعهم المزري.

    0
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد