لماذا وإلى أين ؟

كورونا يتسلّل من جديد إلى أجساد عدد من لاعبي المنتخب الغابوني قُبيْلَ مواجهتهم المغاربة

لا زال فيروس “كورونا” يتسلل إلى أجساد عدد من اللاعبين في صفوف المُنتخب الغابوني، وذلك قبل يومين من مواجهتهم المنتخبَ المغربي، لحساب الجولة الثالثة من مجموعات بطولة كأس أمم أفريقيا “طوطال إنيرجي” الكاميرون 2021.

وحسب ما ذكرته صحيفة “union.sonapresse” الغابونية، فإن منتخب بلادها سيعرف غياب العديد من العناصر، خاصة على مستوى الهجوم، بعد أن أثبتت الفحوصات إصابتهم بالفيروس التاجي.

ويتعلق الأمر بكل من دينيس بوانغا، إينمي إيلا، سيرج جونيور نغوالي، ديفيد سامبيسا والحارس نوبي فوتسو، في حين لا زال مصير بيير إميريك أوباميونغ وماريو ليمينا مجهولا بسبب معاناتهما من تداعيات إصابتهما بالوباء.

وتُجرى المباراة التي ستجمع بين منتخبي المغرب والغابون، الثلاثاء 17 يناير الجاري، على أرضية ملعب “أحمدو أهيدجو” انطلاقا من الساعة الثامنة مساء (غرينيتش+1).

 

    Samir
    16/01/2022
    18:57

    I think Tuesday is 18th not 17th

    1
    0
    زكرياء
    16/01/2022
    19:01

    نسأل الله السلامة للجميع حتى يجري هذا العرس القاري في أحسن الظروف

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد