لماذا وإلى أين ؟

“حـافلات الرباط” تُـضرب عن العمل يـوم “عيد الحُـبّ”

يُـرتقب أن يشُـلَّ عمال شركة ألزا سيتي للنقل الحضري حركة النقل بالعاصمة المغربية الرباط، يوم غد الاثنين 14 فبراير الجاري، الذي يصادف تاريخ احتفال عدد من المواطنين حول العالم بما يسمونه “عيد الحب أو “عيد العشاق” أو “يوم القديس فالنتين”.

وقررت نقـابة عُمال الشـركة الإسبانية للنقل الحضري بالرباط، تنظيم إضراب انذاري بالقطاع المذكور لمدة 24 ساعة، وذلك يوم غد الاثنين 14 فبراير الجاري.

وجاء إضراب عمال شركة النقل بالعاصمة الرباط، بسبب “غياب آلية الحوار الجدي من طرف إدارة الشركة، وعدم استجابتها لمطالب العمال المتضمنة في الملف المطلبي للشغيلة، ويطالب العمال إدارة الشركة بالإستجابة لمطالبهم من خلال اعتماد مقاربة تشاركية في تدبير شؤونهم المهنية ومنها ملف المغادرة الطوعية.

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم
1 تعليق
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
مريمرين
14 فبراير 2022 03:19

.. عيد الحب .. عيد العشاق .. فرية يريدون بها إلهاء المواطن المغربي عما هو أهم و أكبر كي لا ينتبه إلى السياسة التي أفقرته و أوصلته إلى الحضيض . ما نحتاجه هو عيد محاربة الفساد وسرقة المال العام ، عيد فضح المفسدين و التشهير بهم ، عيد استرجاع الملايير المنهوبة من صناديق التقاعد ، عيد استرجاع الأموال المنهوبة من البنك العقاري و السياحي ، … عيد نعيد فيه قراءة تقرير اللجنة البرلمانية التي كانت قد شكلت لافتحاص صفقات وزارة الصحة بخصوص الجائحة ، عيد نقول فيه لا للبرلمانيين الأميين والبرلمانيين الذين لهم قضايا أمام المحاكم و البرلمانيين المتهربين من أداء الضريبة، عيد نقول فيه كفى من الاجور السمينة والامتيازات الخرافية التي يتمتع بها أعضاء الحكومة ناهيك عن تلك الفضيحة التي يسمونها “تعويضات نهاية الخدمة”
هل هناك أعياد أهم من هذه ؟ تصبحون على وطن.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

1
0
أضف تعليقكx
()
x