لماذا وإلى أين ؟

جـنوب إفريقيا تحتجُّ لدى الكاف بسبب المغرب

أعرب الإتحاد الجنوب إفريقي لكرة القدم الخميس عن غضبه احتجاجاً على عرض المغرب استضافة المباريات البيتية لليبيريا في تصفيات أمم إفريقيا 2023 المقررة نهائياتها في كوت ديفوار العام المقبل.

ولا تملك ليبيريا ملعباً بالمعايير الدولية لاستضافة مباريات المجموعة الحادية عشرة التي تضم المغرب و جنوب إفريقيا وزيمبابوي، وعرضت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم استضافة مبارياتها البيتية الثلاث في المملكة.

لكن جنوب إفريقيا أعربت عن اعتراضها على هذه الإمكانية و بعثت رسالة الخميس إلى الإتحاد الإفريقي للعبة (“كاف”) تحثه على عدم السماح للمغرب بمواجهة ليبيريا مرتين على أرضه.

وجاء في رسالة الإتحاد الجنوب إفريقي “تمّ إبلاغنا أنّ ليبيريا تعتزم خوض مبارياتها البيتية في التصفيات في المغرب، وهما يتواجدان في المجموعة نفسها”.

وأضاف: “تعارض جنوب إفريقيا هذا الإتفاق الذي يتعارض مع مبادئ اللعب النظيف لأنّ المغرب سيسافر أقل ويستمتع بميزة اللعب على أرضه أكثر من أي منتخب آخر في المجموعة”.

وتابع: “نحن نتفهم تحديات (إيجاد المعايير الدولية) في الملاعب الموجودة في القارة، لكننا ندعو إلى عدم استخدام ذلك لإلحاق الضرر بمنتخبات أو منح أخرى ميزة غير عادلة”.

    علي
    13/05/2022
    10:29

    بحالكوم بحال المصريين، اوا عطيونا الحل.

    6
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد