لماذا وإلى أين ؟

انتخاب الشّيخ محمد بن زايد رئيساً لدولة الإمـارات

انتخب المجلس الأعلى للإتحاد بالامارات العربية المتحدة ،اليوم السبت بالإجماع سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيسا للدولة، خلفا لأخيه الشيخ خليفة بن زايد،  الذي وافته المنية امس الجمعة عن عمر 73 عاما.

وأوضحت وكالة الأنباء الإماراتية، نقلا عن بيان لوزارة شؤون الرئاسة ، أن انتخاب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيسا لدولة الإمارات العربية المتحدة جاء خلال اجتماع للمجلس عقد اليوم في قصر المشرف بأبوظبي برئاسة سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وأضافت أن الإجتماع حضره بالإضافة الى سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ،الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى وهم سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة و حميد بن راشد النعيمي حاكم عجمان و حمد بن محمد الشرقي حاكم الفجيرة و الشيخ سعود بن راشد المعلا حاكم أم القيوين وسعود بن صقر القاسمي حاكم رأس الخيمة.

وذكر البيان أن انتخاب الشيخ محمد بن زايد على رأس الدولة جاء بموجب المادة 51 من الدستور الاماراتي .

وأضاف البيان أن الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد أكدوا حرصهم البالغ على “الوفاء لما أرساه الراحل فقيد الوطن من قيم أصيلة ومبادئ استمدها من المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والتي رسخت مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة على المستويين الإقليمي والعالمي وتعززت إنجازاتها الوطنية المختلفة.”

وأعرب المجلس، بحسب البيان ، عن “ثقته التامة” بأن شعب دولة الإمارات سيبقى كما أراده زايد والمؤسسون دوما “حارسا أمينا للإتحاد ومكتسباته على جميع المستويات”.

وتابع البيان أن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عبر بالمناسبة عن “تقديره للثقة الغالية التي أولاه إياها إخوانه أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للإتحاد حكام الإمارات”.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد