لماذا وإلى أين ؟

المغربية نادية ناجي تظفر برئاسة حزب الخضر البلجيكي

فازت المغربية “نادية ناجي” وجيريمي فانيكوت المرشحان في الانتخابات التي حددت الرئاسة الجديدة لحزب الخضر الفلاماني ببلجيكا، الثنائي نادية ناجي وجيريمي فانيكهاوت ظفرا برئاسة حزب الخضر الفلاماني Groen، بعد أن فازا في الاقتراع يوم السبت الماضي بنسبة 57%من الأصوات.

وحسب موقع “bladi.net”، فقد تفوق الإثنان، على كل من خوان بنجوميا وإليزابيث مولمان اللذان حصلا على 35% من الأصوات، فيما لم يحصل كل من جينا بويف وجاد زيتوني إلا على 6% من الأصوات.

وحسب المصدر ذاته، فقد أورد االفريق في أول تصريح له: “إنها بداية حقبة جديدة لحزبنا. مخلصين لمثلنا العليا ، ونشكر الثنائي الآخرين على الروح الرياضية والأعضاء على ثقتهم” .

المغربية نادية ناجي ذات الـ30 ربيعا، من مواليد حي مولينبيك ببروكسيل المعروف بالأقلية المغربية، كانت تعمل كصحفية بالموقع الناطق بالهولندية Bruzz بين نوفمبر 2017 وأبريل 2020.

و اكتشفت نادية شغفا آخر بالسياسة لتغير مسارها المهني من خلال أن تصبح بين يناير 2021 وأبريل 2022 ، مساعدة برلمانية لأرنود فيرستريت ، قبل تعيينها مستشارًا لوزيرة النقل في بروكسيل إلكه فان دن براندت في أبريل 2022.

    محمد أيوب
    22/06/2022
    22:25

    هي بلجيكية:
    لا أدري كيف يقال عنها مغربية وهي بلجيكية المولد والجنسية…هي فعلا ذات أصول مغربية لكن هذه الأصول لا يمكن معها القول بأنها مغربية…كثيرا ما نميل إلى:”احتضان”كل شخص من أصول مغربية يحقق نجاحات متميزة بالخارج…إلى متى ستستمر هذه:”العقدة”عندنا؟

    0
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد