لماذا وإلى أين ؟

الفنيدق.. العثور على جثة قرب قشلة الريفيين تستنفر الأمن

في ظرف قياسي فكت العناصر الأمنية بالفنيدق، لغز جريمة قتل التي ذهب ضحيتها شاب من الفنيدق، حيث تم بعد ساعات فقط من العثور على الجثة توقيف مشتبه فيه.

وحسب مصادر محلية، فقد اهتزت مدينة الفنيدق صباح اليوم الخميس 23 يناير، على جريمة قتل بشعة، بعدما تم العثور على جثة بغابة قرب منطقة تعرف محليا “بقشلة الرفيين”، الأمر الذي استنفر العناصر الأمنية بمدينة الفنيدق.

وحسب ذات المصادر، فقد تم نقل جثمان الضحية المسمى قيد حياته “أحمد ع.”، شاب في العشرينيات من عمره، ابن حي “كنديسا” بمدينة الفنيدق، قد تم نقله إلى مستودع الأموات.

وفيما لازالت ظروف وملابسات الجريمة مجهولة، فإن التحقيقات لازالت جارية مع المشتبه فيه، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للوقوف على تفاصيل الجريمة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد