لماذا وإلى أين ؟

المافيا المغربية بأوروبا تستهدفُ أميرة هولندية

كشفت صحيفة “دي تيليغراف” الهولندية، أن تعزيزات و إجراءات أمنية مشددة تم اتخاذها بمحيط الأميرة الهولندية “أماليا”، مخافة تعرضها لهجوم أو اختطاف محتمل، بعد معلومات اعترضتها السلطات الهولندية تفيد استهداف الأميرة من المافيا المغربية الناشطة في أوروبا تحت إسم “موكرو مافيا”.

وحسب وسائل إعلام هولندية، فإن التهديدات التي أطلقها زعيم عصابة “ملائكة الموت” المغربي الموقوف على ذمة قضية مقهى “لاكريم” الشهيرة، دفعت بالأميرة “أماليا”، إلى ترك إقامتها الجامعية والعودة إلى القصر الملكي حيث يقيم والداها.

وحسب المصادر ذاتها، فإن المعلومات التي قادت السلطات الهولندية إلى التهديدات المذكورة، والتي طالت أيضا رئيس الوزراء الهولندي مارك روت، جاءت في رسائل مشفرة تبادلها “رضوان التاغي” وشريكه “محمد ب.” المتهم بقتل المخرج الهولندي “ثيو فان خوخ” سنة 2004، والتي تتضمن آيات قرآنية تم تأويلها بأنها تشير إلى ارتكاب اعتداءات وعمليات اختطاف.

وفي السياق ذاته، قالت “إنيز ويسكي”، محامية “التاغي”، إن موكلها “صُدم” من هذه الأخبار، وشككت “بشكل قاطع” في تقرير صحيفة “دي تليغراف”. مضيفة أنه لا يوجد اتصال وثيق بين التاغي وشريكه، وقالت: “لم يتواصلوا مع بعضهم البعض، حتى حينما كانوا لفترة وجيزة في ممر بعيدًا عن بعضهم البعض في أحد السجون الهولندية”.

جدير بالذكر، أن رئيس الوزراء الهولندي “مارك روت”، كان مستهدفا من طرف المافيا المغربية (موكرو مافيا)، منذ سنوات، والتي خططت لاختطافه، حيث بدأ يتحرك تحت حراسة مشددة منذ ذلك الحين.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد