لماذا وإلى أين ؟

مسؤولٌ بكلية الآداب بالرباط يُـفجِّـر فضيحةَ تلاعُب في منصب أستاذ التعليم العالي

كشف رئيس شعبة الجغرافيا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط؛ عبد العالي فاتح، فضيحة مدوية تتعلق بمحاولة التلاعب بنتائج مباراة توظيف أستاذ التعليم العالي مساعد في الجغرافية الطبيعية بالشعبة المذكورة.

وكشف فاتح في بلاغ له، أن بداية هذه الفضيحة كانت عند إعلان “إحداث منصب أستاذ التعليم العالي مساعد في الجغرافية الطبيعية؛ دورة 12 أكتوبر 2022، وهو منصب لم يتم التشاور حوله أو التداول بشأنه في الشعبة، كما لم يسبق لرنيس الشعبة أن قدم طلبا في الموضوع حول خصاص الشعبة من الأطر، خاصة بعد التحاق أساتذة جدد إلى الشعبة، ولم يجد أغلبهم ما يدرس من الوحدات، بسبب وفرة الأساتذة”.

ووفق البلاغ الذي توصلت “آشكاين” بنظير منه، فإن رئيس شعبة الجغرافيا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، تلقى اتصالا هاتفيا من عميد الكلية يخبره فيه بتخصيص منصب أستاذ مساعد لشعبة الجغرافيا، مبرزا أنه تبين فيما بعد أن “إحداث هذا المنصب وتخصيصه لشعبة الجغرافيا كان يخفي في طياته نية مبيتة وحاجة في نفس يعقوب، لأن الأمر يتعلق بإحداث منصب على مقاس”.

ووفق المصدر ذاته، فإن عميد الكلية أقدم على “تعيين لجنة خاصة به؛ دون استشارة رئيس الشعبة على أساس أن القانون يخوله له ذلك، وألغى جملة وتفصيلا اللجنة المكونة من أساتذة أكفاء قام رئيس الشعبة باقتراحهم”.

ويقول مفجر الفضيحة في بلاغ له “تبين لي أن المسرحية بطلتها مرشحة سيقدم لها المنصب فوق طبق من ذهب، وبدأت أجمع قطع الشطرنج لكي اكتشف أن المسرحية ألفت منذ المكالمة الهاتفية الأولى من السيد العميد وربما قبلها، لقد كانت وراء إحداث هذا المنصب المالي خلفيات ونوايا غير صادقة، وهو فعلا ما تؤكده تفاصيل هذه النازلة التي ظهرت الآن خيوطها وانقلب السحر على الساحر كما يقال”.

وأعلن فاتح بصفته رئيس شعبة الجغرافيا وعضو المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي وعضو اللجان الثنائية، أنه يطعن جملة وتفصيلا في اللجنة المعينة من طرف العميد وفي نتائجها الحالية والمستقبلية، مشددا على تشبثه بموقفه وباقتراحه للجنة التي قدمها للعميد، مطالبا بضرورة إعادة دراسة الملفات العلمية للمترشحين بناء على معايير مضبوطة، مؤكدا في السياق ذاته رفضه رفضا باتا أي مرشح أو مرشحة يدخل شعبة الجغرافيا من بابها الضيق و بشكل غير قانوني ودون معياري الكفاءة والاستحقاق.

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم
1 تعليق
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
علي الشريف
8 ديسمبر 2022 15:45

كثيرا من الحاصلين على الدكتورة يشتكون و يعانون من مشكل التلاعب في إنتقاء المترشحين لتجاوز المبارة و هذا حاصل في معظم الجامعات المغربية. أليس تخريب للتدريس. كيف سننمي الجامعة المغربية و التعليم بالمغرب. ما الفائدة من مجلس التربية و التعليم و التكوين إن كان عندنا أساتذة جامعيين مخربين للجامعة: هناك من يتحرش، هناك من أخذ رشاوي و بيع مناصب…الصراحة إنهم أعداء الوطن.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

1
0
أضف تعليقكx
()
x