لماذا وإلى أين ؟

ضربـــةٌ موجعة لكتيبة الركراكي قبل مُـــواجهة البرتغال

يواجه المنتخب المغربي خطر خوض مباراة البرتغال في ربع نهائي مونديال قطر، بدون ثلاثة لاعبين من أهم ركائز خط دفاعه، وهم القائد رومان سايس، ونايف أكرد، ونصير مزراوي.

وتعرض الثلاثي للإصابة في المباراة ضد إسبانيا الثلاثاء الماضي والتي حجز من خلالها “أسود الأطلس” بطاقتهم إلى ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخهم، وسيشكل غياب الثلاثي ضربة موجعة للمدرب وليد الركراكي.

وقال الركراكي “لدينا شكوك دائما على غرار كل المباريات التي خضناها حتى الآن، لكننا نتخذ القرار كل مرة في يوم المباراة”.

وأضاف “لدينا جهاز طبي رائع يبذل كل ما في وسعه من أجل علاج اللاعبين وتجهيزهم ليوم المباريات، مهمتهم صعبة وحساسة جدا في ظل ضيق الوقت، ولكنهم نجحوا حتى الآن ولم نخسر أي لاعب”.

وتابع “المهم بالنسبة لنا هو جاهزية جميع اللاعبين، وإذا لم يتمكن أحد من اللعب فسيدخل مكانه لاعب آخر سيقوم بالعمل ذاته إن لم يكن أكثر و أفضل، ومثلما قلت للاعبين، لا يهم اللاعب الذي سيدخل فالمهم هو أن يكون في قمة مستواه بنسبة 100 بالمائة”.

وكان سايس، وأكرد، ومزراوي من أبرز المساهمين في الإنجاز المونديالي في قطر، كون مرمى “أسود الأطلس” اهتزت مرة واحدة فقط و بالنيران الصديقة بهدف سجله أكرد بالخطأ في مرمى ياسين بونو في المباراة ضد كندا في الجولة الثالثة الأخــــيرة من الدور الأول.

وسيكون الثلاثي يحيى عطية الله، وجواد الياميق، وأشرف داري الأقرب على الأرجح لتعويض المصابين أكرد وسايس ومزراوي في حال عدم قدرتهم عل خوض مباراة البرتغال.

ويخوض المنتخب المغربي قمة نارية ضد البرتغال على ملعب “الثمامة” بعد غد السبت، في سعيه إلى مواصلة إنجازاته التاريخية في العرس العالمي في قطر و بلوغ دور الأربعة للمرة الأولى في تاريخ المنتخبات العربية والإفريقية.

أ ف ب

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم
11 تعليقات
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
بونو
10 ديسمبر 2022 21:26

ضربة موجعة لوليد الركراكي ؟؟؟؟ يعني ضربة موجعة للمغرب¡¡¡¡¡
الله احفظ بلادنا منكم.
ماشي حرام عليك.
انتم اشترطتم عدم الاساءة للكاتب.
هوالان يسيىء للمدرب عملاق من طينة الركراكي. وللجمهور المغرب.

الحمد لله انه لايقرأ العربية. ويتجاهل قراة ماتكتبونه.
هو مجهز وجاهز لجميع السيناريوهات.

بونو
10 ديسمبر 2022 21:19

الجماهير فرحانة ومتفاءلة.. اجي انت اسي الفاهيم عطيناخبار الشؤم .
مالنا على هده الاخبار المتشاءمة.
كلشي عارف ومتبع ماكاينش لي يخلعنا وبونو عندنا..
الركراكي مجهز جميع السيناريوهات..
قولو شيىء يحفز ويشجع . اشنو زعما بغيتو تقولو لينا .

Lakhdar bl
10 ديسمبر 2022 12:31

بالله عليكم هل الاخبار تنقل بهذه الصورة وبهذه الحدة ، وهل هذا خبر من اجل الاخبار ام خبر من اجل زرع اليأس والحسرة قلوب المغاربة ،وكلنا عليكم العزير الكريم

Hassan Guernoun
الرد على  Reda
10 ديسمبر 2022 11:53

نريد أن نحقق احلاماً حقيقية والمغرب هو الحلم الإجتهاد في العمل رغم عندنا مصابين لن يلعبوا ولكن لدينا لاعبين يحملون نفس الروح وستكون الإجابة عند المنتخب المغربي إن شاء الله النصر قريباً و عاجلاً

Hassan Guernoun
10 ديسمبر 2022 11:48

عندنا مصابين لن يقدروا أن يلعبوا ولكن لدينا لاعبين يحملون نفس الروح وستكون الإجابة عند المنتخب المغربي ضد نضيره البرتغالي والنصر للمنتخب المغربي

Hassan Guernoun
الرد على  FOOTOIR
10 ديسمبر 2022 11:44

إن شاء الله النصر قريباً و عاجلاً غير أجل يارب العالمين أمين

Hassan Guernoun
الرد على  FOOTOIR
10 ديسمبر 2022 11:41

نتوكل على الله فهو حسبه واعمل جاهداً الحمدلله والشكر لله لدينا لاعبين يحملون نفس الروح وستكون الإجابة إن شاء الله قريب عاجلاً. للمنتخب المغربي ليفرح العرب والمسلمين إلى نصف النهائي إن شاء الله

FOOTOIR
10 ديسمبر 2022 00:13

Mon cher REDA c’est par le bon placement et l’inspiration que Chdira a ramené le ballon,malheuresement sans but ,il a besoin de l’assurance je pense qu’il fera mieux

مريمرين
8 ديسمبر 2022 17:26

أسودنا الأطلسية لم تقل كلمتها الأخيرة بعد . مزيدا من الصمود ، و النصر صبر ساعة .. ف..سير سير سير إلى 2 ل 0 أو 2ل1

Reda
8 ديسمبر 2022 17:12

نصيحة لمدرب وليد الركراكي بصفتي لاعب بالدوري البلجيكي.مبارة مع إسبانيا كنا سنفوز بهدفين ل صفر بسبب الخطأ الذي رتكبه المدرب الركراكي بدخول الاعب شديرة لاعب بطيء جدا ولا يستحق أن يكون في المنتخب إطلاقا لهذا يجب الإستفادة من الأخطاء التي ترتكب من طرف المدرب

FOOTOIR
8 ديسمبر 2022 13:49

Si la défense est amoindrie par les blessures de joueurs,il faut compenser par une attaque de pointe,il ne faut aucun regret, le milieu et l’attaque doivent combiner et marquer puisqu’on cèdera à la défense.il faut faire douter cette équipe du Portugal ,ils ont perdu un match, ils perdront le deuxième ;Deux victoires dans ce stade et jamais deux sans trois.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

11
0
أضف تعليقكx
()
x