لماذا وإلى أين ؟

مُتَّــهِمة آلفيس بالإعتداء الجنسي تخــرجُ عن صمتها

خرجت الضحية، التي تتهم اللاعب البرزيلي داني ألفيس بالاعتداء الجنسي عليها، عن صمتها، وكشفت بعض تفاصيل الواقعة المزعومة.

وحسب صحيفة “لا فانغارديا” الإسبانية، فإن الفتاة، التي تبلغ من العمر 23 عاما، تزعم أن ألفيس حبسها في دورة مياه في منطقة كبار الشخصيات بملهى ليلي في برشلونة واعتدى عليها.

وأوضحت أنها تلقت هي وبعض أصدقائها دعوة من لاعب كرة القدم و صديق مكسيكي للالتحاق بهما في طاولة كبار الشخصيات بالملهى.

وتابعت: “على الفور بدأ ألفيس في القيام بأمور غريبة، وهمس في أذني بعبارة لم أفهمها، ثم أمسك بيدي وأخذني إلى دورة المياه بقوة، حيث اعتدى علي”.

من جهتها، أفادت صحيفة “إل بريديكو” بأن الحادث، الذي وقع بين ألفيس والضحية، استمر حوالي 15 دقيقة، ويمكن التأكد من ذلك في تسجيل كاميرات المراقبة الموجودة هناك.

وأقر ألفيس بأنه كان في الملهي مع أشخاص آخرين لكنه نفى حدوث هذا التصرف.

وقال لصحفيين: “كنت أرقص وأقضي وقتا جيدا دون مضايقة أي شخص. لا أعرف هذه السيدة… كيف يمكنني فعل ذلك لامرأة؟ (بالطبع) لا”.

ويوم الجمعة الماضي، أمر قاض إسباني بإرسال الظهير السابق لبرشلونة، حيث يتم التحقيق معه بتهمة الاعتداء الجنسي.

وأصبح ألفيس (39 عاما) أكبر لاعب برازيلي يشارك في كأس العالم، حين ارتدى شارة قيادة منتخب بلاده أمام الكاميرون في قطر الشهر الماضي.

ويحمل ألفيس الرقم القياسي كأكثر لاعب يحصد بطولات برصيد 43 لقبا على مستوى الأندية والمنتخب الوطني.

سكاي نيوز عربي

4 2 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x