لماذا وإلى أين ؟

مناقشة دكتوراه بجامعة القاضي عياض لفلسطيني غيبه الموت (صور)

نظمت كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة القاضي عياض بمراكش، يوم الجمعة 07 يونيو الجاري، مناقشة أطروحة لنيل الدكتوراه في العلوم القانونية تقدم بها الطالب الفلسطيني هاني دراوشة، في  القانون العام والعلوم السياسية تحت عنوان: ” التهرب الضريبي في فلسطين”.

المثير في الأطروحة المشار إليها والتي أنجزت تحت الإشراف المشترك للدكتور عبد اللطيف بكور والدكتورة نجاة العماري، أنها نوقشت في بمدرج “المختار السوسي” بالكلية المذكورة الدي امتلأ عن آخره، بزملاء ومعارف الطالب وأساتذته.، في ظل غياب الطالب الباحث الذي أنجزها مرغما، بعدما غيبه الموت على إثر حادث سير أليم تعرض له خلال وجوده في بلده فلسطين.

ونال الراحل دراوشة  درجة الدكتوراه مع ملاحظة “مشرف جداً”، مع توصية بالنشر، بعد مناقشة  أشرفت عليها لجنة مشكلة من الأساتذة الجامعيين إدريس لكريني رئيساً وعبد اللطيف بكور ونجاة العماري مشرفين، ومحمد الغالي مقرراً وعضواً، إضافة إلى عبد الرحيم منار أسليمي وحسن صحيب وعبد الفتاح الفاضن وسعيد بوفريوي أعضاء، ووئام أبو الهدى وهشام الحسكة مقررين، حيت استمرت المناقشة  لنحو ثلاث ساعات.

 

المبادة عرفت إشادة واسعة من طرف أساتذة جامعيين ومثقفين ونشطاء جمعويين، وفي هذا السياق اعتبر عبد الفتاح بلعمشي، أستاذ العلاقات الدولية والقانون الدولي بالكلية في منشور عبر فيسبوك، أن هذه المناقشة “تعد تكريما لروح الباحث دراوشة رحمه الله، ولأسرته ولكل فلسطين، وللعلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين”.

أما الجامعي هشام المراكشي فقد نشر تدوينة على الفيسبوع على فيها على هذا الحدص حيث اعتبره  “قد يكون أمرا عاديا أن تتم مناقشة أطروحة دكتوراه لطالب توفي، لكن الجميل هو الحضور الغفير لجمهور الباحثين والطلبة” لفعالية المناقشة”، مضيفا  “إنها القضية الفلسطينية التي تعيش في وجدان المغاربة”.

 

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

5 1 صوت
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 تعليق
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
Boumehdi bouqafa
المعلق(ة)
9 يونيو 2024 20:14

رحم الله الفقيد وجعله في اعلى وجعل وفاته شهادة يرتقي بها في جنات الخلد.وتحية عالية للاساتذة الاجلاء الذين ابوا إلا ان يكتمل هذا الحلم و يتحقق الامل….انه عمل يحمل مالا يحصر من دلالات ترمز بأن الجامعة المغربية تضم رجالا اكفاء في تخصصاتهم علاوة على حملهم لأرواح مفعمة بالإنسانية ووفية لخط النضال وعدالة الحق الفلسطيني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

1
0
أضف تعليقكx
()
x