لماذا وإلى أين ؟

ناجٍ من غرق مركب لاعبي اتحاد طنجة يحكي تفاصيل مثيرة (فيديو)

كشف أحد الناجين من غرق مركب ترفيهي كان على متنه لاعبي اتحاد طنجة ومنخرطون في النادي، عن معطيات جديدة حول تفاصيل الواقعة التي حدثت في عرض البحر قبالة شاطئ “ريستينگا” بالمضيق.

وقال الناجي أسامة  أفلاح، في تصريح صحفي،  إنهم “قضوا ليلة عادية في مارينا وصباح اليوم الذي وقعت فيه الواقعة هموا بمغادرة مارينا على متن قارب ترفيهي وفحصت البحرية أوراقهم الثبوتية وغادروا بشكل قانوني”، مشيرا إلى أنهم “توقفوا في عرض البحر للسباحة”.

وأضاف المتحدث أنهم “كانوا يسبحون بشكل عادي قبل أن يتغير الطقس وتتحرك الأمواج بفعل الرياح القوية التي منعتهم من الوصول إلى القارب، قبل أن تتدخل البحرية وتنقد المنخرطين بعد أكثر من ساعتين في الماء، فيما اختفى كل من اللاعبين عبد اللطيف أخريف وسلمان الحراق بين الأمواج التي جرفتهما بعيدا بسبب الرياح القوية”، وهي نفس المعطيات التي نشرتها “آشكاين” في وقت سابق.

وحكى المتحدث عن آخر لحظاته مع اللاعبين المختفيين، مؤكدا على “أنهما كانا يعطيانه جرعة من الأمل ويدعوانه لتلاوة القرآن والتضرع لله، ويؤكدان له أنهم سيخرجون بسلام”، منبها إلى أنهم “بقوا في البحر  لمدة ساعتين و14 دقيقة وسط برودة مياه شديدة”.

ونفى المصدر ذاته أن “تكون الواقعة لها علاقة بمحاولة هجرية سرية”، مؤكدا أنها “تتعلق فقط بخرجة ترفيهية لممارسة السباحة في عرض البحر”.

@._93875

ناجي من حادث الغرق duo طنجة إسبانيا🇪🇸_ايطاليا🇮🇹_البرتغال🇵🇹 fypシ youtuber yosoycreador yummy youtube y vairal vairal virall viraltiktok viralvideo viral videoviral المغرب you

♬ son original – عبد الرحمان الحنوني

وكانت “آشكاين” قد نشرتمعطيات في وقت سابق، تفيد أن لاعبي اتحاد طنجة المفقودين في عرض البحر قبالة شاطئ “ريستينگا” بالمضيق، عبد اللطيف أخريف وسلمان الحراق، كانا رفقة منخرطين بالفريق، فضلا عن اللاعب عبد الحميد المعالي.

وحسب المصادر، فإن المعنيين كانوا في رحلة استجمام على متن قارب ترفيهي، وقد قاموا بالتوقف من أجل السباحة، وعمدوا على نشر مرساة القارب، ليقفز كل من اللاعبين عبد اللطيف أخريف وسلمان الحراق والمنخرطين بالفريق في الماء من أجل السباحة، قبل أن يجنح القارب ويبتعد عنهم بسبب عدم تثبيت مرساة القارب والرياح التي تعرفها المنطقة، كما أن اللاعب عبد الحميد المعالي لم يستطع العودة والاقتراب منهم بسبب عدم إجادته لقيادة القارب.

وكشفت ذات المصادر، أن حلول الظلام عرقلت عملية البحث والإنقاذ التي تم تعليقها أول أمس، على أن تستأنف الأحد، من أجل تحديد مكان اللاعبين اللذان فقدا في البحر عشية اليوم السبت 6 يوليوز الجاري.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x