لماذا وإلى أين ؟

تزويج شابة لابن عمها مقابل مليون سنتيم تجرّ أسرة مغربية للتوقيف في إسبانيا

أوقفت مصالح الشرطة الإسبانية أفراد أسرة مغربية في أليكانتي، بتهمة محاولة تزويج ابنتهم البالغة من العمر 22 عاما من ابن عمها الذي يبلغ عمره ضعف عمرها تقريبا، مقابل مبلغ مليون سنتيم (1000 يورو).

وحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي“، فبالإضافة إلى والدي الفتاة، تم أيضا إلقاء القبض على ابن عمها وأمه، وجميعهم تتراوح أعمارهم بين 35 و52 عاما، حيث حاولوا إجبار الشابة العشرينية على الزواج، لأنهم لم يرغبوا في أن تقيم علاقات مع أشخاص أجانب ومن الثقافة الغربية.
وقال المصدر ذاته إن تحقيق الشرطة بدأ بعد شكوى من الشابة التي أوضحت فيها أنها منذ أن كانت طفلة كانت تعاني من مشاكل مع والديها، حتى أنهم اعتدوا عليها إذا فعلت شيئا خاطئا أو عندما اعتبروا أنها تصرفت بشكل سيء.
وأكدت الشابة للشرطة، حسب المصدر ذاته، أن والديها لم يسمحوا لها بالتواصل مع الناس أيضا، ولم يسمحوا لها بالتحدث إلى أي شخص وكل ما أرادوه هو أن “تفي بالتزاماتها” وتبقى في المنزل.
كما قالت في الشكوى، إنه على الرغم من رفضها الزواج، في شتنبر من العام الماضي اتفق والداها مع عمتها على الزواج من ابن عمها الأكبر منها بـ18 عاما مقابل مبلغ 1000 يورو، حيث تم الاتفاق على موعد مع القنصلية المغربية في فالنسيا في دجنبر لمعالجة جميع الوثائق المتعلقة بالزواج.
وأضاف المصدر أنه نظرا لحالة اليأس التي وجدت الشابة نفسها فيها، في اليوم السابق للزواج المزعوم قررت مغادرة المنزل وبالتالي تجنب الزفاف. ليتم تحديد مكانها بعد أيام من قبل والديها وإجبارها على العودة إلى منزل العائلة، حيث زادت الإهانات والاعتداءات الجسدية، حتى أنها فقدت سنا بعد ضربها.
بعد ذلك، تشير المصادر، إلى أن الشابة قررت مرة أخرى الهروب من منزل الأسرة والذهاب إلى مركز متخصص في رعاية النساء ضحايا سوء المعاملة، حيث عولجت وساعدوها في تقديم شكوى. لتشرع عناصر الشرطة المتخصصون في مثل هاته القضايا في أليكانتي في توقيف المتهمين بتهم تتعلق بالاتجار في البشر لغرض الزواج القسري، بالإضافة إلى الاعتداء والعنف المنزلي.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

3 تعليقات
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
ابو زيد
المعلق(ة)
8 يوليو 2024 22:59

للتذكير فقط فالاسرة كلها مغربية!!!
و انتم تعرضون علينا ما جاء في محضر بناء على توصية مركز مخصص لرعاية النساء في اسبانيا!!!
هل هناك طريقة لمعرفة رواية الاسرة؟؟؟
هل تعلمون ان هذا الخبر له تتمة على اعتبار ان القضية ما زالت في اطوار البحث؟؟؟
انا ما يحيرني هو 1000 يورو…الا نقدم مهرا للعروس؟؟؟ اتمنى الا نهين هذه الأسرة من خلال استغلال مادة اعلامية لأهداف….و لا يعني ذلك اننا لن نقف في صف الفتاة لكننا نتابع يوميا اخبار العنف الاسري في اسبانيا بناء على الصراع الابدي الذي دخلت فيه الأسرة في اسبانيا بعدما اصبح عقد الزواج كعقد عمل!!!

فهمي
المعلق(ة)
9 يوليو 2024 16:31

نقل أحداث من إسبانيا للتزويج يعني توسيع البعد الفكري عند أهل الداخل حتى يفكرون ويخمرون هذه النوعية من الأفكار التي ستحل ببلادنا يوما ما وانتشار الفيروسات نحو نظام عالمي جديد !!!!

متتبع
المعلق(ة)
9 يوليو 2024 09:24

اتساءل،_والامر يتعلق بإمراة مغربية_اين الجمعيات النسوانية،التي لطالما تتشدق ،في الداخل،ولايهمها سوى _الحصول على المزيد من الامتيازات_لماذا لاتتدخل كطرف_مدني_لمعرفة حقيقة هذه القضية،؟
ان الجمعيات النسوانية،لايهمها سوى_التصدي_لكل ماهو اسلامي،ولكل ماهو اصيل،خدمة لاجندات_علمانية_خارجية،تعكس،الاستيلاب
،والانحطاط الذي وصلت اليه،،،
وماهو دور جمعية المغاربة المقيمين بالخارج؟
لماذا لاتدخل على خط هذه القضية،لاستكشاف الحقيقة،ومتابعة الجناة_المفترضين_؟

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

3
0
أضف تعليقكx
()
x