لماذا وإلى أين ؟

رسالة لشقيق مؤسس ”البوليساريو” تكشف حالة الذعر التي تجتاح الميلشيات

أكدت ”حركة صحراويون من أجل السلام”، أن رسالة شقيق مؤسس جبهة البوليساريو، البشير مصطفى السيد، التي دعا فيها إلى عقد مؤتمر وطني “لإنقاذ” العملية أو تقويمها، “لا تعكس فقط حالة الذعر التي تجتاح المنظمة القديمة، ولكن قبل كل شيء شدة الأزمة وحالة المعاناة التي تجد نفسها فيها حركة حرب العصابات التي نشأت في السبعينيات من القرن الماضي”.

واعتبرت الحركة، في بيان، أن الدعوة إلى “ندوة وطنية” التي أطلقها القيادي الانفصالي، وتقتصر على الناشطين الموالين للبوليساريو “خطوة خاطئة” و “قطعة قماش ساخنة بسيطة لن تؤدي إلا إلى إطالة الغيبوبة”.

ودعت حركة صحراويون من أجل السلام إلى “فتح نقاش جدي وتفكير عميق في جو من الحرية والديمقراطية وعلى أساس أجندة مفتوحة على كل الخيارات.” وفق لغة البيان.

وكان القيادي بالجبهة الانفصالية وأخ مؤسسيها، قد عرى الواقع المزري الذي تعيش على وقعه مخيمات تندوف، في ظل توترات وخلافات داخلية غير مسبوقة.

وأطلق البشير مصطفى السيد، نداء استغاثة لـ ”تقويم الوضع”، عبر تنظيم ما وصفه ندوة وطنية، قبل خروج الأمور عن السيطرة في المخيمات التي تشهد غليانا كبيرا.

كما أماط ذات الانفصالي البارز اللثام، عن الصورة الحقيقية لواقع ما يحدث حين طالب بـ ”اتخاذ تدابير استعجالية لمنع تدهور الأوضاع”.

وكشف أن الوضع داخل المخيمات بات على حافة الهاوية وأنه غارق في وحْل الانشغالات الداخلية، مما يتطلب وفق قوله، ”إجراءات استئنائية”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

1 تعليق
الأكثر تصويتا
أحدث أقدم
Inline Feedbacks
View all comments
TNATI
المعلق(ة)
9 يوليو 2024 21:06

Il est venu le temps que ces prisonniers décident de casser et briser les chaines et de casser les portes de leur prison Barrez vous au Maroc Barrez -vous au lieu de rester en prison sans nom sous les tentes Bon Sang , réveillez -vous c’est le 21 siècle le système bolchevique , de Bregnève et de Lénine sont morts Barrez vous bon Sang avant de mourir tous dans vos tentes de soif et de la Faim et de la Poussière

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

1
0
أضف تعليقكx
()
x