لماذا وإلى أين ؟

النيابة العامة تقول كلمتها في حق الفتاة التي قتلت شابا بسلا

أخلت النيابة العامة، اليوم الخميس (1 فبراير)،  سبيل الشابة التي كانت قد دهست شابين، اتهمتهما بسرقة هاتف والدتها في سلا، وتسببت في مقتل أحدهما.

وبحسب ما أفادت به مصادر مطلعة، فإن وكيل الملك استمع إلى أقوال الشابة، كما تم مواجهتها بالشخص الثاني الذي نجا من الحادث، قبل أن يقرر (وكيل الملك) متابعته في حالة اعتقال؛ ومتابعة الشابة في حالة سراح.

ذات المصادر، أوضحت أن كل الأدلة كانت لصالح الشابة، مما أدى إلى إخلاء سبيلها.

وكانت الشابة ريم، التي تحولت قضية السرقة التي تعرضت لها إلى قضية رأي عام، قد تعرضت يوم الإثنين (29 يناير)، إلى السرقة من قبل لصين كانا على مثن دراجة نارية، ما دفعها إلى مطاردتهما بسيارتها التي اصطدمت بهما أردت واحدا منهما قتيلا على الفور وإصابة الآخر بكسر في رجله.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد