لماذا وإلى أين ؟

منتخبون بـ”التقدم والإشتراكية” ينتفضون ضد بنعبد الله

استنكر عدد من المنتخبين ومستشاري الجماعات الترابية التابعة لإقليم خريبكة ما أسموه ”التهميش والاقصاء الممنهج في حقهم” من طرف الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بن عبد الله.

واتهم المنتخبون، بنعبد الله بـ”عدم استدعائهم لحضور كل اجتماعات جمعية منتخبي الجماعة المذكورة، مما انعكس و ينعكس سلبا على أداء منتخبي و مستشاري الجماعة ” حسب بلاغ مشترك لأعضاء الجماعة توصل ”أشكاين” بنسخة منه.

كما اعلن الأعضاء من خلال البيان انضمامهم للحركة التصحيحية للحزب التي أسسها مجموعة من القيادين سنة 2015 على رأسهم ”عزيز الدروش” ردا على ما أسموها “الأساليب غير الديموقراطية التي تدبر بها هياكل الحزب”.

الأعضاء أقروا أيضا بـ”تسخير كل الإمكانات المادية و المعنوية للحركة و جعلها رهن إشارتهم لتصحيح مسار الحزب الذي عبروا عن تشبثهم بمبادئه وثوابته التي بناها مناضلوه ” حسب تعبير البيان .

 

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد