لماذا وإلى أين ؟

بالفيديو.. منيب تكشف عن معطيات جديدة حول تهنئة الملك وبرقية الولاء

أكدت الأمينة العامة لـ”الحزب الاشتراكي الموحد”، نبيلة منيب، توصلها ببرقية تهنئة مكتوبة من الملك محمد السادس عقب انتخابها أمينة عامة لولاية ثانية على رأس نفس الحزب، وذلك خلافا لما تم تداوله عن كونها قرأت التهنئة في منابر إعلامية.

واعتبرت منيب، في حوار مصور مع “آشكاين”، أن الجدل الذي أثير بعد توصلها ببرقية التهنئة ناتج على كون “عدد من الأشخاص يلجون مواقع التواصل الاجتماعي لاستقصاء الأخبار، فيما العديد منهم يلجونها من أجل الكلام فقط، ولم يصلوا بعد إلى مرحلة التحقق من الخبر قبل التعليق عليه”.

وبخصوص ما إذا كان الحزب الاشتراكي الموحد قد بعث ببرقية ولاء للملك محمد السادس، عقب نهاية أشغال مؤتمره، قبل تلقيه برقية التهنئة، كما جرت عليه العادة لدى جل الأحزاب السياسية المغربية، أردفت منيب “نحن لا نرسل أي شيء، ننظم مؤتمرنا ونناقش بحرية، وهناك تباري بين المشاريع ونتخذ قراراتنا بكل استقلالية، ولا نستشير مع أحد، ونحن مسؤولون على ذلك، لأننا نشتغل في إطار دولة “.

وتابعت منيب قائلة، في ذات الحوار الذي يعد الأول من نوعه بعد انتخابها مجددا على رأس الحزب اليساري، أن “المشهد السياسي به 35 حزبا وهناك عدد منها غير مستقلة ومن بينها من ترسل برقية ولاء قبل المؤتمر وبعد المؤتمر، بل ولا تنظم حتى المؤتمر بمفهومه المتعارف عليه”.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد