لماذا وإلى أين ؟

هذا مصير الطبيب الذي أطلق النار في شوارع أكادير


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

علمت “آشكاين”، أن المصالح الأمنية بمدينة أكادير، قررت وضع الطبيب الذي أطلق عيارات نارية عشوائية بحي صونابا بمدينة أكادير يوم أمس الاثنين، تحت تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة بعد ساعات من التحقيق معه.

وبحسب المعطيات التي حصلت عليها “آشكاين”، فسيتم تقديم المعني بالأمر يومه الثلاثاء 04 ماي الجاري، أمام أنظار النيابة العامة المختصة بعد إستكمال كل إجراءات التحقيق معه لمعرفة كافة ملابسات ما أقدم عليه، حيث وجهت له تهم إستعمال السلاح الناري وتعريض حياة الغير للخطر.

يأتي ذلك، بعدما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير أمس الإثنين، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات ودوافع إقدام شخص على إطلاق عيارات نارية تحذيرية من بندقية صيد في ظروف من شأنها تعريض سلامة الأشخاص للخطر.

وذكر بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن كانت قد توصلت بإشعار حول قيام طبيب أسنان بإطلاق ثلاثة عيارات نارية من بندقية صيد، بشكل تحذيري، لمنع سائقي دراجات نارية من القيام بسباقات استعراضية وخطيرة بالقرب من مقر سكناه، وهو ما استدعى إيفاد دوريات الشرطة إلى عين المكان من أجل المحافظة على النظام العام ومباشرة المعاينات والتحريات اللازمة.

المصدر ذاته، أكد أنه تم إخضاع المشتبه فيه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل الكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد الخلفيات الحقيقية التي كانت وراء استعمال سلاح الصيد في ظروف من شأنها تعريض سلامة الأشخاص للخطر.

    عثمان
    04/05/2021
    17:00
    التعليق :

    العنوان شرقا والموضوع غربا
    ماهوا مصيره…. قرأت المقال ولن اجد الخاتمة
    شكرا لكم

    10
    1
    محمد
    04/05/2021
    18:26
    التعليق :

    ماهكذا تعالج الأمور الأولى أن يتم اتخاذ هذه التدابير لتشمل كذلك الذي ازعجوا الساكنة باستعمالها هذه الفوضى العارمة كل يم وفي الطريق التي تعج بالمارة والسيارات علما أن هناك دورية تحث على توقيف هذا النوع من المتهورين

    6
    0
    حنظلة
    04/05/2021
    19:41
    التعليق :

    هل تم إيفاد دوريات الشرطة قبل أم بعد إطلاق النار التحذيري؟؟؟؟؟؟
    لو لم يطلق تلك الأعيرة النارية لما جاءت الدورية للقيام بعملها في ردع الشباب المتهور!!!!!!

    10
    0
    Okok
    04/05/2021
    22:32
    التعليق :

    طلقوا الرجل وباركا من التخرميز

    كن كنت في مستوى ضبط الامن

    كن هذا الانسان كان عايش في سلام

    اما جيرانه وجب عليهم التكتل ومساندته

    في محنة ربما ستكون سلاما وسكينة عليهم

    في قابل ايامهم

    8
    0
    Okok
    05/05/2021
    07:00
    التعليق :

    على المحكومة ان تقوم بسن قانون يمنع استعمال الدرجات النارية وكذلك كل ما يمكنه ازعاج السكان في سكينتهم و سكناهم طبقا لما جاء في القانون 18.00 المتعلق بالملكية المشتركة. وارغام رجال الامن للتدخل فورا في هذا النوع من الحالات.
    لا انتظار حتى يسيل الدم

    3
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد