لماذا وإلى أين ؟

أزيـــلال..الصُّــلح ينهي اعتصاما مفتوحا لقيادي بتنسيقية المُتعاقدين تم توقيفه عن العمل لشهور

أنهت مساعي الصلح لفاعلين تربويين الاعتصام المفتوح الذي دخل فيه عضو المجلس الوطني لـ“التنسيقية الوطنية للأساتذة و أطر الدعم الذين فرض عليهم التعاقد”، لحسن هلال، أمام المديرية الإقليمية بأزيلال، احتجاجا منه على توقيفه عن العمل و توقيف أجرته لأزيد من ثلاثة أشهر، ملوحا بمزيد من “التصعيد” في الأيام القادمة.

وأفاد “بلاغ صلح”، توصلت “آشكاين” بنظير منه أنه  “علاقة بموضوع الأستاذ لحسن هلال والسيدة مديرة مدرسة إزلافن الابتدانية، وبعد تدخل ذوي النيات الحسنة من هينات وجمعيات ومدراء وأساتذة، تم يوم الأربعاء 24 ماي 2023 عقد جلسة صلح بين الأستاذ والسيدة المديرة، وبعد نقاش أخوي تربوي هادئ، تم الاتفاق بين الجانبين”.

ومن بين ما جاء في اتفاق الصلح بين المديرة وهلال  “اعتذار الأستاذ لحسن هلال بصفة شخصية للمديرة و لزوجها وأسرتها وكافة الأطر الإدارية عما صدر منه من كلام جارح، وقبول المديرة اعتذار الأستاذ هلال، وتنازلها عن الدعوى القضائية المقدمة ضده، و تنازل الأستاذ هلال عن الدعوى المقدمة عن  المديرة”.

وأكد البلاغ على أن “نساء و رجال التعليم أسرة واحدة مهما اختلفت المواقع والمواقف، مع التزام الجميع بالاحترام المتبادل”.

وكانت المحكمة الابتدائية بمدينة أزيلال، قد قضت،  يوم الإثنين 6 فبراير 2023، على عضو المجلس الوطني للتنسيقية سالفة الذكر، لحسن هلال إبتدائيا بـالحبس 4  اشهر موقوفة التنفيذ، و2000  درهم غرامة، و5 الاف درهم تعويض للمطالب بالحق المدني.

وكان وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بأزيلال قد استدعى، يناير المنصرم، عضو المجلس الوطني للتنسيقية المذكورة، لحسن هلال، للمثول أمام هيئة الحكم يوم 9 من يناير المنصرم على الساعة التاسعة صباحا بقاعة الجلسات رقم 1 للنظر في المنسوب إليه.

و تمت متابعة هلال، حسب وثيقة الإستدعاء التي نشرت جريدة “آشكاين” محتواها سابقا، بتهم تتعلق بـ”توزيع ادعاءات و وقائع كاذبة بقصد المس بالحياة الخاصة للأشخاص”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x