لماذا وإلى أين ؟

تقرير: المغرب ثالث بلد عربي في حالات الانتحار

أظهرت معطيات منظمة الصحة العالمية بخصوص حالات الانتحارات في العالم، أن المغرب من بين الدول المسجلة لعدد أقل في القارة الإفريقية. حيث بلغ العدد 3,1 حالة لكل 100 ألف نسمة.

الأرقام التي أوردتها المنظمة تظهر أن المغرب البلد الأقل تسجيلا لنسب الانتحار في إفريقيا، متقدما على تونس التي تسجل 3.2 والجزائر بـ3.3، ومصر التي تبلغ حالات الانتحار فيها 4.4 على غرار ليبيا، أما موريتانيا فتبلغ النسبة 7.4. وتأتي دولة ليسوتو في مقدمة الدول الإفريقية بـ28.9 تليها الكوت ديفوار بـ23 حالة.

عربيا، المغرب ثالث بلد عربي الأقل تسجيلا لنسب الانتحار لكل 100 ألف نسمة، بعد الكويت 2,2 حالة، والإمارات العربية المتحدة 2,7 حالة، في حين أن الدولة العربية التي تسجل أعلى معدلات الانتحار هي دولة اليمن بـ 9,8 حالات في كل 100 ألف نسمة.

وأشارت المنظمة في آخر تقريرها إلى أن نسب الانتحار في المغرب شهدت مع ذلك ارتفاعا نسبيا. وتقول المنظمة إنه في كل عام يضع أكثر من 800 ألف شخص عبر العالم نهاية لحياتهم، ما يعني أن كل أربعين ثانية ينتحر شخص ما في مكان ما، منبهة إلى أن 75% من حوادث الانتحار في العالم مسجلة بالبلدان المنخفضة، والمتوسطة الدخل. ويعتبر الانتحار، حسب إحصاءات المنظمة، ثاني أهم سبب للوفاة بين من تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عامًا، كما تورد أن ابتلاع المبيدات والشنق والأسلحة النارية، هي الأساليب الأكثر شيوعًا للانتحار على مستوى العالم.

وكان مرصد الشمال لحقوق الإنسان كشف أنه سجل العام الماضي 40 حالة انتحار، فيما تم تسجيل ما بين 9 و10 حالات منذ بداية العام الجديد إلى غاية فبراير منه (ينضاف إليه ما سجل في الشهور الأربع الأخيرة).

    رباطي
    14/07/2019
    16:03
    التعليق :

    اولا المغرب ليس ببلد عربي، صحح مقالك

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد