لماذا وإلى أين ؟

الممثل الشوبي: المخدرات والفكر المتطرف سبب جرائم العنف البشعة (فيديو)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال الممثل المغربي محمد الشوبي: إن جرائم العنف البشعة التي أصبحنا نشهد عليها في المغرب خلال الآونة الأخيرة، تكاثرت بفعل عوامل كثيرة ترتبط بانتشار المخدرات والفكر المتطرف، وتراجع المنظومة التعلمية.

الشوبي أكد في تصريح لـ”آشكاين” على هامش وقفة احتجاجية نظمتها هيئات ومنظمات حقوقية يومه الجمعة 19 يوليوز الجاري، بالرباط، للتنديد بالعنف المارس ضد النساء في ظل الرائم الأخيرة التي هزت المغرب ،(أكد ) “أن المرأة إذا تعنفت في المجتمع فإن الأخير يتعرض للعنف بأكمله، باعتبارها العمود الفقري للمجمع .”

وأضاف الممثل المعروف بمواقفه المثيرة، أنه يجب تجفيف منابع العنف في المغرب، وعدم التساهل والتسامح مع المتورطين ف يمثل هذه الجرائم.”

    رشيد
    19/07/2019
    21:26
    التعليق :

    الفجور والانحلال الذي تروج له في عفنك اي فنك هو سبب الاجرام والانحراف اتق الله انت و من على شاكلتك

    0
    0
    زعفان
    19/07/2019
    23:31
    التعليق :

    التعليم الذي اختارته الدولة هو احد الأسباب والعدل المدفوع الثمن احد الأسباب كذالك،عندما يكون الشخص بلا تعليم ولا أخلاق ولا قيم ولا هدف ويستطيع شراء القضاء يصبح وحش مفترس، بل نلاحظ تراجع خطير في مستوى التحضر والأخلاق
    وهذا بعد ان دمر الشباب سيدمر السياحة لانه لايعقل ان يصبح السائح سجين الفندق وان خرج ستتم سرقته أو اغتصابه ان لو يذبح

    0
    0
    المختار
    20/07/2019
    01:36
    التعليق :

    ما هذا الخبر … من المفروض أن يستجوب أناس ذوي دراية بعلم الاجتماع وعلم النفس. …اما السيد الشوبي مسكين سولوه غير واش كاين شي بريكول في المستقبل ولا والو

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد